التخطي إلى المحتوى
المالية: مصلحة الضرائب بصدد تفعيل الفاتورة الإلكترونية

قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن هناك إجراءات لدى الوزارة لتسريع وتيرة التعاون مع الجهات المعنية ومؤسسات التمويل الدولية، لدعم الإجراءات الإصلاحية بمصر.

وأضاف أن مصر أنجزت العديد من النقاط، مؤكدا أن الحكومة لديها توجهات لتسريع عمليات الاستثمار بدون الاقتصار على الخطابات الرسمية فقط.

وذكر “معيط” أن عمليات الميكنة الإلكترونية للعمليات المالية سواء فى المعاملات الضريبية والجمركية وغيرها، بحاجة لزيادة التطبيق، بالإضافة لميكنة الحسابات الموحدة للخزانة العامة والادارة المالية الموحدة.

جاء ذلك خلال توقيع الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى منحة بقيمة 15 مليون جنيه مقدمة من الحكومة اليابانية لإنشاء نظام مميكن لضريبة القيمة المضافة، بمقر وزارة الاستثمار والتعاون الدولى بطريق صلاح سالم، بمشاركة تاكيهيرو كاجاوا، السفير اليابانى بالقاهرة.

وشارك بحضور المؤتمر كل من، أحمد كجوك، نائب وزير المالية لشئون السياسايت المالية الكلية وعماد سامى رئيس مصلحة الضرائب.

وأشار “معيط” إلى وجود إجراءات لميكنة معاملات الضرائب، وسيتم الانتهاء الشهر المقبل منها لبدء طرح العمليات المميكنة، مؤكدا أن مصلحة الضرائب بصدد تفعيل الفاتورة الإلكترونية والتيسير فى إجراءات الضرائب وفقا لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وذكر أن وزارته تعمل حاليا على خروج قانون لتوحيد المعاملات الضريبية من البرلمان، فى ظل الإجراءات التى تقوم بها الحكومة لدعم مناخ الاستثمار.

وقال وزير المالية، إن الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى تعمل بصورة مستمرة على إطلاق مبادرات داعمة للاستثمار وفقا لتكليفات الحكومة.

وأضاف فى تصريحات له على هامش توقيع بروتوكول تعاون مع اليابان بـ15 مليون جنيه بمقر وزارة الاستثمار و التعاون الدولي، أن هناك تنسيقا مع الجانب اليابانى للتعاون الاقتصادى والثقافى لدعم مصر، موضحا أن 2.9 مليار دولار لدعم الدول التى تعد قانون التأمين الصحي.

كما عرض الدكتور محمد معيط، وزير المالية، على الجانب اليابانى إمكانية تقديم الدعم لمصر فى مجال تمويل قانون التأمين الصحى الجديد، مؤكدا أن اليابان تمول الدول التى لديها نظام للتأمين الصحى بـ 2.9 مليار دولار، ومصر لديها برنامج وقانون للتأمين الصحى .

وأوضح ” معيط” أن مصر  تتعاون بصورة كبيرة مع اليابان على المستوى الثقافى والاقتصادى والسياسي، معربا عن أمله فى زيادة الدعم بين الجانبين لتحقيق الرخاء لكلا الشعبين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.