الأخباررئيسىعالم الفن

استشاري نفسي يُحلل مشهد قتل أمير كرارة «غفران» لابنه في مسلسل نسل الأغراب

كتبت: دنيا عبدالله

شهدت الحلقة 29 من مسلسل «نسل الأغراب»، للنجمين أحمد السقا وأمير كرارة، مقتل “حمزة” الذي يلعب دوره الفنان أحمد مالك، على يد “غفران الغريب” الذي يجسد شخصيته الفنان أمير كرارة، ثم أمر غفران مساعده بتوصيل جثمان “حمزة” إلى والده “عساف الغريب” على نفس الجمل الذي حمل جثمان ابنه سليم.

لاقت الحلقة وخصوصاً هذا المشهد، اعجاب الكثير من رواد السوشيال ميديا، ولكن جاء النقد أكثر لجحود المشهد، لذلك تواصلنا مع الدكتور وليد هندي، استشاري الصحة النفسية، ليحلل هذا المشهد وتأثيره على المشاهدين.

قال الدكتور وليد هندي، إن الأعمال الدرامية وتجسيدها للعنف لم يكن بهذا الشكل الفج من قبل، ولكن مسلسل نسل الاغراب تخطي الكثير.

وبدأ يهز بعض القيم الأصيلة في البيئة المصرية، اللي تشكل هوية المواطن المصري، وابتدى يصدرله مشاعر الخسة والندالة والازدراء وعدم التسامح والسادية المفرطة”.

وأضاف الخبير النفسي، في تصريحات لـ«عالم البيزنس»، أن هذا المسلسل يسهم في القضاء على القيم الاجتماعية الأصيلة الذي تربينا عليها.

يقال في مصر إن من أمنك لم تخونه، وحتى إذا كان خاين، ودائما ما نتحدث عن التسامح في البيئة المصرية ولا سيما في الصعيد إذا كان  شخص قتل ابوك وخبط على بابك لابد من التسامح”.

أضاف استشاري الصحة النفسية، أن ما حدث في هذا المشهد يعبر عن الجحود والنكران والخسه.

وجلب العار لصاحبه، عن قيم سلبية بشعة وجديدة، لا توجود في مجتمعنا.

أوضح وليد هندي، إن تكرار تعرض المواطن لمشاهد مثل هذه، تصيبه بتبلد في المشاعر والإحساس.

استطرد حديثه: “الاغراق في مثل هذه المشاهد، تجعل الإنسان عديم الاحساس، وتجعله يكررها باعتبار التعود عليها.

ومع اعتياد المشاهدة والرؤية، يبتدي يقوم بما “يسمى بإعادة انتاج السلوك”، كانوع من المحاكاة والتقليد.

اختتم حديثه، متسائلا أين الرقابة على هذا المشهد؟، الرقاب، الوقوف عند المشاهد الذي تفشي الرزيلة أو الدين، لكن تعني أن أي شئ يؤثر على الإنسان وتحركه للاسوء.

اقرأ أيضًا.. قبل مشاهد النهاية.. تسريبات وتكهنات للحلقة «الأخيرة» من مسلسل نسل الأغراب

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق