الشركاترئيسىملفات وتقارير

الأسباب التي دفعت «رويال داتش شل» لعرض أصولها البرية للبيع

بيع أصول «شل» العالمية لا يعني خروجها من السوق المصرية

كتبت: جيلان محمد 

أعلنت شركة “رويال داتش شل”، مؤخرا عن نيتها لبيع الأصول البرية فى قطاع المنبع بالصحراء الغربية، وتقدمت في الأيام الماضية القليلة، 4 شركات كبرى لاقتناص أصول  شركة شل البرية فى مصر تنتظر المفاضلة بينها قريبًا.

ووفقا لما صرح به  مصدر مطلع على الصفقة لـ «جريدة المال»، فإن الشركات التي تتنافس لاقتناص أصول الشركة هى: “بيكو للبترول المصرية”، وشركة “إنيرجن اليونانية”، وشركتي” أبكس وأباتشي” الأمريكيتين.

وأن الشركات تقدمت  بالعروض، وتقوم «شل» بالمفاضلة بينها لبدء عمليات الفحص النافي للجهالة خلال الأيام المقبلة.

وكشف المصدر، أن شركة «رويال داتش شل» تسعى لبيع أصولها البرية فقط، مع الإبقاء على أصولها البحرية في السوق المصرية.، وذلك لتوسيع نطاق أعمالها في مجال التنقيب البحري بشكل أكبر.

ووفق تصريح مصدر مسئول بشركة «رويال شل» لجريدة المصري اليوم، فإن الشركة تعتزم ضح نحو 400 مليون دولار في أعمال الأستكشاف والتنمية لمناطق الأمتياز البحرية، على أن تقوم الشركة بمضاعفة حجم الاستثمارات من المتوقع أن تصل إلى مليارات مع بدء الإنتاج.

يذكر أن قرار شركة «شل» العالمية بيع أصولها البرية من النفط والغاز في مصر، لا يعد خروجًا من الاستثمارات البترولية، بل تستهدف الشركة ضخ مزيد من الاستثمارات في مشروعات البحث والتنقيب عن البترول والغاز في منطقة البحر المتوسط.

وتستهدف الشركة من عملية بيع أصولها بمناطق الامتياز الحالية بمنطقة الصحراء الغربية التركيز بشكل كامل على التوسع بمناطق الامتياز البحرية والمياه والمشروعات الأخرى.

يذكر شركة «شل» العالمية قررت في نوفمبر 2019، تعيين «بنك الإستثمار سيتي»، وذلك لإدارة بيع أصولها البرية من النفط والغاز في مصر،  وكانت تقارير قدرت القيمة المبدئية لصفقة الاستحواذ على أصول شل بنحو مليار دولار.

وتنتج شركة شل العالمية من المياه العميقة في منطقة رشيد، نحو 400 مليون قدم مكعب يوميًا، بالإضافة إلى إنتاجها الضخم من حقول البرلس بمحافظة كفر الشيخ، والتي تقدر بـ 5 تريليون قدم مكعبة غاز، و55 مليون برميل مكثفات.

الشركات التي تتنافس لإقتناص أصول شركة «شل» العالمية

تعد شركة «بيكو إنيرجي» التي تم تأسيسها عام 1974، وهى شركة مصرية دولية لخدمات حقول النفط، وتقدم خدمات متكاملة بين التنقيب والنقل البحرى، والخدمات اللوجيستية والبحث والتطوير، من أكبر الشركات التي دخلت على خط المواجهة لشراء أصول شركة شل التي أعلنت عن بيعها مؤخرًا.

ويذكر أن تحالف بنوك ” إتش إس بي سي، العربي الإفريقي الدولي، العربي الأردني، المشرق الإماراتي، موريشيوس بنك ” قاموا  بصرف قرض بقيمة 170 مليون دولار لصالح شركة “بيكو” للخدمات البترولية، للمساهمة في التكاليف الأستثمارية لمشروع توسعات وصيانة حقول البترول المملوكة للشركة، بالإضافة إلى هيكلة مديونات سابقة وتمويل رأس مال العامل، تبعا للمصادر التي أشارت ان البنك العربي الإفريقي يتولى تمويل الأحتياجات الرأسمالية للشركة.

بالإضافة إلي حصول شركة ” بيكو” في عام 2015، على تمويل بقيمة 200 مليون دولار، من بنك “إتس إس بي سي”، والبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير، ومؤسسة التمويل الدولية، بهدف زيادة الغنتاج في الحقول الخاصة بها في خليج السويس.

وتعمل شركة «أبكس انترناشونال إنيرجي» في مجال التنقيب عن الغاز والنفط في مصر منذ العام 2016، بامتياز حفر 9 آبار استكشافية للغاز والبترول على مساحة 1.7مليون فدان في منطقتين بصحراء مصر الغربية، بإجمالي استثمارات بحد ادني 51.1 مليون دولار.

كما أن شركة «إنرجين» اليونانية أعلنت مؤخرًا عن نيتها الاستثمار فى السوق المصرية، واستحوذت فعليًا على أصول إديسون الإيطالية التى حفرت بئرًا استكشافية فى منطقة مياه عميقة فى مصر.

استثمارات شركة شل العالمية في مصر

وتعمل شركة «رويال ديتش شل» العالمية في مصر منذ عام  1911 عام، وتمتلك عدة امتيازات برية فى منطقة الصحراء الغربية، يقدر بنحو 120 ألف برميل مكافئ يوميا، وتضخ استثمارات سنوية بشكل مستمر لتنمية الحقول وأعمال البحث والاستكشاف وتدعم مصر وخطة البترول بشكل كامل في إنشاء مركز إقليمي لتداول الطاقة، بالإضافة إلى أن الشركة تعمل  فى عدد من المشروعات البترولية المهمة بالمياه العميقة، من ضمنها مشروعات غرب الدلتا ورشيد ودلتا النيل، وحفر 8 آبار استكشافية وتنموية جديدة، ضمن أعمال المزايدة العالمية التى طرحتها الشركة القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس” وفازت “شل” بمنطقتين بالمزايدة.

يذكر أن محفظة الصحراء الغربية المصرية تملك حصصًا في 19 امتيازًا للنفط والغاز، ويبلغ نصيب «شل» من إنتاجها حوالي 100 ألف برميل من المكافئ النفطي يوميا.

اقرأ أيضًا.. تفاصيل الليلة التي قضاها عماد متعب في المستشفى

 

 

 

 

الرابط المختصر:
الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق