الأخبارالشركاترئيسىمحليات

الأعلان عن نتيجة أول مزايدة عالمية للتنقيب عن البترول والغاز في البحر الأحمر

أعلن المهندس طارق الملا؛ وزير البترول والثروة المعدنية نتيجة أول مناقصة عالمية للبحث والتنقيب عن البترول والغاز الطبيعي بمنطقة البحر الأحمر، والتي كانت طرحتها شركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول مارس الماضي، واظهرت النتائج فوز شركة شيفرون الأمريكية بالقطاع رقم «1» بالمناقصة، كما فازت شركة شل الهولندية بالقطاع رقم «3» بالمناقصة، بينما فاز تحالف شركتي شل ومبادلة الإماراتية بالقطاع رقم «4».

وتبلغ إجمالي مساحة المناطق التي سيتم البحث فيها، والتي فازت بها الشركات في أول مناقصة عالمية للتنقيب عن البترول والغاز الطبيعي بالبحر الأحمر ما يقارب الـ 10 آلاف كيلو متر مربع، وبحجم استثمارات تقدر بـ 326 مليون دولار ترتفع تدريجيًا إلى عدة مليارات من الدولارات في مراحل التنمية في حالة الوصول إلى اكتشافات.

وأكد وزير البترول والثروة المعدنية، أن بدء مصر لأول مرة في عمليات استغلال الثروات البترولية في مياهها الإقتصادية بالبحر الأحمر، جاء نتيجة توافر إرادة سياسية قوية ودعم حقيقي وكامل من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ رئيس الجمهورية لهذا المورد الهام من موارد الاقتصاد المصري.

واستكمل الملا أن عمليات استغلال الثروات المصرية جاءات نتيجة توقيع مصر اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع المملكة العربية السعودية، بما أوسع المجال لقطاع البترول في طرح أول مزايدة عالمية للبحث والتنقيب عن البترول والغاز الطبيعي بمنطقة البحر الأحمر.

وأشار الملا إلى أن فوز تلك الشركات العالمية في مجال البترول، والتي تمتلك أحدث وسائل التقنيات الحديثة في مجال التنقيب والبحث عن البترول للعمل في المناطق الجديدة مثل منطقة البحر الأحمر، وبها العديد من التحديات مثل عمق المياه وضخامة حجم الاستثمارات اللازمة للبحث والاستكشاف والتنمية في المرحلة القادمة، يعتبر مؤشرًا قويًا وإيجابيًا على توافر المناخ المناسب للاستثمار في مصر، وبداية لتشجيع المستثمرين للعمل في مصر، وستشهد المرحلة المقبلة تزايد في عدد الشركات العالمية التي ستعمل في هذا الحقل.

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق