رئيسىملفات وتقارير

«البنك الدولي»: الاقتصاد المصري مستمر في تحقيق معدلات نمو إيجابية رغم جائحة كورونا

كتبت: آية إسماعيل

نشر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، اليوم السبت، انفوجراف سلط فيه الضوء على إشادة البنك الدولي بأداء الاقتصاد المصري خلال أزمة كورونا، وتوقعاته بأن يستمر في تحقيق معدلات نمو جيدة مستقبلاً.

البنك الدولي: يرفع توقعاته لنمو الاقتصاد المصري لـ 5.5%

أوضح الانفوجراف، أن معدلات النمو العالمي، سجلت 5,5% عام 2021، ومن المتوقع أن تنخفض لـ 4,1% عام 2022 و 3,2% عام 2023. في حين سجل معدل نمو الاقتصادات المتقدمة 5% عام 2021، في وقت توقع فيه البنك أن ينخفض لـ 3,8% عام 2022، و 2,3% عام 2023.

وأشار الانفوجراف، إلى أن البنك توقع أن تحقق مصر واحداً من أفضل معدلات النمو خلال عام 2022، حيث ستحقق ثاني أعلى معدل نمو على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وذلك بنسبة 5,5% خلال عام 2021/2022.

واستعرض الانفوجراف، أنه بالرغم من تباطؤ معدلات النمو العالمية، ألا أن الاقتصاد المصري سيقدم أداءً قوياً ومستقراَ، حيث توقع أن يستقر عند 5,5% خلال عامي2022/2023، وذلك بعد أن سجل 3,3% عام 2020/2021.

الاقتصادات الناشئة و النامية

وعن معدل نمو الاقتصادات الناشئة والنامية، ذكر الانفوجراف، أنها سجلت 6,3% عام 2021، وذلك وسط توقعات للبنك أن تنخفض لـ 4,6% عام 2022، و 4,4% عام 2023.

بينما سجل معدل نمو اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 3,1% عام 2021، ومتوقع أن يرتفع لـ 4,4% عام 2022، قبل أن يعاود الانخفاض إلى 3,4% عام 2023.

توقعات «البنك الدولي» لمؤشرات الاقتصاد المصري

أظهر الانفوجراف، التوقعات الإيجابية للبنك الدولي بتحسن مؤشرات الاقتصاد المصري، مشيراً إلى أن يسجل العجز الكلي كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي 7,2% عام 2021/2022، و6.8% عام 2022/2023.

كذلك توقع «الدولي» تراجع عجز الحساب الجاري كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي ليبلغ 3.6% خلال العام الحالي، و2.8% عام 2022/2023.

بينما توقع تعافي صافي الاستثمار الأجنبي المباشر كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، ليسجل 1.7 % عام 2021/2022، و1.9%عام 2022/2023.

 رؤية «البنك الدولي» لأداء الاقتصاد المصري

أكد التقرير أن الاحتياطيات الدولية لاتزال وفيرة نسبياً وتغطي ما يزيد عن 7 أشهر من الواردات، في حين تزايدت تحويلات المصريين العاملين بالخارج، كما نجحت مصر في احتواء معدل التضخم.

وإلى جانب ذلك، أوضح البنك مواصلة نسبة الدين إلى الناتج المحلي الإجمالي مسارها الهبوطي نتيجة لـ:

  • ضبط أوضاع المالية العامة.
  •  تحسن مصادر النقد الأجنبي.

كما توقع «الدولي» أن يصل معدل البطالة في مصر إلى أدنى مستوياته مع ارتفاع معدلات التوظيف وتخطيها مستويات ما قبل الجائحة.

توقعات «البنك الدولي» لبعض الدول

كذلك ذكر التقرير معدل النمو الاقتصادي المتوقع لعدد من دول العالم عام 2022 وفقاً للبنك الدولي، حيث من المتوقع أن يسجل باليابان 2,9%، والصين 5,1%، وروسيا 2,4%، والولايات المتحدة الأمريكية 3,7%، والإمارات 4,6%، والسعودية 4,9%، وجنوب إفريقيا 2,1%، وتركيا 2%.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى