الأخباربنوكرئيسىصحة

«التجاري الدولي»: دعم القطاع الطبي في مصر ضمن استراتيجيتنا لتحقيق التنمية المستدامة

«التجاري الدولي» يتبرع بـ 30 مليون جنيه لمستشفى 57357 لعلاج أكثر من 7000 طفل مريض بالسرطان

كتب: مجدي دربالة

أعلنت مؤسسة البنك التجاري الدولي– مصر، عن تقديم تبرع بقيمة 30 مليون جنيه لصالح مستشفى «سرطان الأطفال 57357»، بغرض المساهمة في مصاريف التشغيل السنوية الخاصة لعلاج حوالي 7114 طفل بفرعي المستشفى بالقاهرة وطنطا.

دعم مستشفى سرطات الأطفال 57357

وشهد توقيع البروتوكول حضور كلاً من شريف السعيد، مدير مؤسسة البنك التجارى الدولى  ودينا أحمد، ولوجين حسين، وإيريني صفوت، مخططي برامج «التجاري الدولي».

كما حضر لطفي البدراوي، الأمين العام لمؤسسة المستشفى، وأحمد الفندي، المدير التنفيذي للمستشفى.

بالإضافة إلى لفيف من قيادات مؤسسة مستشفى 57357 ليشمل عماد حمدي، مدير إدارة تنمية الموارد المالية وشريف حسين، رئيس قطاع البنوك ونائب المدير التنفيذي للجمعية وحسن أسامة، رئيس وحدة قطاع البنوك.

وشملت قيمة التبرع تكلفة علاج أطفال مرضى السرطان بالغرف العلاجية ووحدة العلاج اليومي والعيادات الخارجية والطوارئ في المستشفي بفرعيها بالقاهره وطنطا، بما في ذلك العلاج الكميائي والإشعاعي، بالإضافة إلى ما يحتاجه المرضى من التحاليل والأشعة والأدوية والمستلزمات الطبية المناسبة.

دعم القطاع الطبي

ولم يكن التبرع لصالح مستشفى 57357 جديدًا على البنك، وإنما يربط المؤسستان علاقة استراتيجية وطيدة تمتد لأكثر من 10 أعوام، بإجمالي قيمة تبرعات تصل إلى 200 مليون جنيه، ساهمت بدورها في علاج أكثر من 140 ألف طفل.

وتعتبر مؤسسة البنك التجاري الدولي، من أهم شركاء النجاح لمستشفى “57357”، حيث تنوعت  اشكال التعاون بينهما، لتشمل إنشاء معمل الباثولوجي الرقمي الآلي، بالإضاغة إلى تجديد وإحلال وتطوير مضخات المحاليل والسرنجات، وأجهزة التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET-CT)، بخلاف المساهمة في المصروفات التشغلية للمستشفى، وشراء أجهزة الرنين المغناطيسي (MRI)، وشاشات متابعة مرضي والوحدات المركزية.

بالإضافة إلى مشاركة البنك في العديد من المشاريع الأخرى بالمستشفى، فبخلاف مساندته المالية لتطوير جودة الخدمات الصحية المُقدمة، يساهم البنك في تشجيع العمل التطوعي، حيث يشترك موظفي “التجاري الدولي” كل عام، مع فريق مؤسسة البنك والعاملين بـمستشفى “57357” لنشر أجواء شهر رمضان، من خلال قيامهم بتزيين أرجاء المستشفى لإضفاء بهجة الشهر  الفضيل على المرضى وأسرهم.

ومن جانبه قال شريف السعيد، إن تلك الخطوة تؤكد على حرص البنك ليكون له دور فعّال في المجتمع، من خلال المساهمة في المُبادرات والبرامج ذات الأثر الملموس في التنمية المستدامة.

توطين أهداف التنمية المستدامة

وأشار شريف السعيد، إلى إدراك «التجاري الدولي» بأهمية العمل على توطين أهداف التنمية المستدامة العالمية “SDGs” على المدى الطويل، خاصًة ما يتماشى مع الهدف السابع عشر  المعني بـ “عقد الشراكات لتحقيق الأهداف”، بالإضافة إلى سعي البنك لتحقيق هدف “الصحة الجيدة والرفاه” المعني بضمان جودة  الخدمات الصحية المُقدمة للمواطنين في إطار رؤية مصر 2030.

ولفت السعيد، إلى أهمية الدور الذي يقوم به القطاع المصرفي بإعتباره داعم رئيسي للمجتمع.

وأكد السعيد، أن استراتيجية «التجاري الدولي» تسعى دائمًا إلى تطوير وتحسين مستوى المعيشة للفئات المستهدفة مع التركيز على قطاع صحة الأطفال، والتي تُعتبر من أكثر القطاعات إحتياجًا.

وأضاف أن مؤسسة “التجاري الدولي” تهتم بدعم وتطوير الخدمات الطبية المتميزة، وذلك من أجل تحسين أوضاع المجتمع المصري والارتقاء بخدمات الرعاية الطبية في مجال صحة الأطفال، والتي خصص لها البنك 1.5% من أرباحه سنويًا لخدمة الأطفال من عمر يوم وحتي 18 عامًا.

بينما تعُد مؤسسة البنك التجاري الدولي، منظمة غير هادفة للربح وتركز على تحسين جودة خدمات الرعاية الصحية والتغذية في مصر وخاصة الأطفال الأشد احتياجًا ممن لا يحظون بالتغطية الملائمة لخدمات الرعاية الصحية، وذلك من خلال التعاون مع العديد من مؤسسات الرعاية الصحية البارزة على إطلاق المشروعات التنموية ذات المردود الإيجابي المستدام.

 

وقد نشأت المؤسسة عام 2010 باعتبارها امتدادًا لأنشطة البنك على صعيد المسئولية الاجتماعية، حيث لا تقتصر أنشطة المؤسسة على تقديم التبرعات والمساعدات المادية فقط، بل تمتد لتشمل الإشراف على المشروعات ومتابعتها من أجل ضمان تعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة وتحقيق أهداف كل مشروع.

وحصل البنك التجاري الدولي على الكثير من الجوائز المرموقة من جانب العديد من المؤسسات البارزة، وذلك تقديرًا لإسهامات البنك على صعيد أنشطة المسئولية الاجتماعية.

اقرأ أيضًا.. البنك التجاري الدولي يطلق قطاع CIB Growth للشركات الصغيرة

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق