رئيسىملفات وتقارير

الرئيس السيسى يشهد فعاليات الندوة التثقيفية للقوات المسلحة بمناسبة ذكرى نصر أكتوبر

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم الأحد، فعاليات الندوة التثقيفية الـ32 التي اقامتها القوات المسلحة تزامنًا مع احتفالات نصر أكتوبر المجيد.

وكان الرئيس السيسي، وصل إلى مقر انعقاد الندوة في التاسعة من صباح اليوم، وحرص الرئيس على الترحيب بقادة حرب أكتوبر المشاركين فى الندوة التثقيفية.

وقدم الرئيس السيسي، التحية لقادة نصر أكتوبر الذين حضروا الندوة التثقيفية، قائلًا: “نرحب بقادة أكتوبر الفريق صفي والفريق زاهر ومصطفى وباقى القادة الآخرين.. شرفتونا ونورتونا”.

السيسي: أمن واستقرار البلد أهم القضايا في مصر

وقال الرئيس السيسي، إن الحروب المباشرة كانت تستخدم في الماضى لإسقاط الدولة وهزيمتها وعرقلة تقدمها، ولكن الآن هناك أجيال جديدة للحروب تتعامل مع قضايانا وتحدياتنا، ويعيد تصديرها للرأى العام في مصر، لتحويل الرأى العام لأداة لتدمير للدولة.

وأكد الرئيس السيسى، أنه لا يمكن قبول التدمير والإيذاء للدولة باعتباره الحل، قائلا: “الكلام ده قولتله وفيه تسجيلات وأنا وزير للدفاع.. التوعية مهمة بحجم التحديات داخل الدولة المصرية.. والناس لها آمال وأحلام.. والدولة قد تكون غير قادرة على تحقيقها”.

وشدد الرئيس السيسي، خلال كلمته على ضرورة الحفاظ على أمن واستقرار الدولة المصرية.

مدبولي يشارك في الندوة التثقيفية الـ32 للقوات المسلحة

وشارك مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، في فعاليات الندوة التثقيفية الـ32 للقوات المسلحة.

قال رئيس مجلس الوزراء، إن ذكرى نصر أكتوبر فرصة أن يراجع فيها الشعب ويسترجع أهم الأحداث التى مرت بها الأمة، لكى يعرف كيف كانت مصر؟، وأين هي حاليا ؟ وما الرؤية المستقبلية لهذه الدولة.

وأكد مدبولي، أن الهدف من استرجاع التاريخ هو استخلاص العبر التى من الممكن أن تساعدنا فى بناء مستقبل هذه الأمة.

وأشار رئيس الوزراء، إلى أن مصر كانت تمتلك خلال هذه الفترة ثانى أقدم سكة حديد على مستوى العالم، وامتلكت أول محطة طاقة شمسية على مستوى العالم، مشيرا إلى أن مصر كان لديها القدرة على مساعدة الدول الأوروبية بعد الحرب العالمية الثانية، ولدينا لقطة شهيرة حيث أن الولايات المتحدة طلبت من مصر تقديم المساعدة للدول الأوروبية.

ولفت مدبولي، إلى أن حجم السكان كان يتناسب وقدرات الدولة من الخدمات الأساسية، وبالتالى كانت الخدمات تناسب المواطنين بداية من المدارس والجامعات، مشيرا إلى أن نظام التعليم خلال هذه الفترة كان قويا للغاية.

وأكد مدبولي، أن مصر واجهت بعض التحديات خلال عشرينيات القرن الماضى، ودخلت فى سلسة من الحروب أثرت على مسيرة التنمية بدأ من عام 1956، مضيفا أن مصر حققت نسبة نمو جيدة وإيجابية رغم تحديات مواجهة فيروس كورونا.

وأضاف، أنه خلال عشرينيات القرن الماضى، كان معدلات الأمية تتجاوز 85%، بالإضافة إلى أن الغناء يوجد عند طائفة من الشعب، مضيفا أن متوسط أعمار المصريين 50 عاما وتعتبر في الدول النامية نسبة عالية، ومصر تعتبر من الدول المتقدمة في النماء، وكانت نسبة الفقر في الريف 75% .

وأن مصر خاضت حروبا في القرن الماضى خلال 17 عاما، بالإضافة إلى أنها عانت من عدم الاستقرار خلال الفترة من 2011 وحتى 2013.

اقرأ أيضًا.. بالصور.. علاء مبارك يرد على “استفزاز” الجيش الإسرائيلي

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق