الأخبارالشركاترئيسى

“العامرية للبترول” تستهدف تكرير 3.9 مليون طن خام و142.5 ألف طن وقود طائرات

أعلن الكيميائى على بدر رئيس شركة العامرية لتكرير البترول، أنه يستهدف تكرير حوالى 3.9 مليون طن زيت خام وإنتاج حوالى 89 ألف طن بوتاجاز و 350 ألف طن نافتا وحوالى 1.3 مليون طن  مقطرات وسطى  و 142.5 ألف طن وقود طائرات وأكثر من مليون طن مازوت بالإضافة إلى الأسفلت والزيوت الأساسية والشمع البرافينى والطبى والألكيل بنزين.
وأضاف أ ضخ استثمارات تقدر بنحو 680 مليون جنيه تشمل مشروعات الاحلال والتجديد للمعدات والبنية الإنتاجية ودراسة تحسين مجمع انتاج العطريات لزيادة الطاقة التصميمية بنسبة 30% إلى جانب استكمال إنشاء أنظمة متطورة للحفاظ على البيئة وتعزيز الأمن والسلامة .
جاء ذلك خلال اجتماع الموازنة التخطيطية للشركة برئاسه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، لاعتماد الموازنات التخطيطية للعام المالى الجديد 2020 / 2021 بحضور اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية والجيولوجى أشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذى لهيئة البترول، والمهندس أسامة البقلى رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية، والمهندس محمد عبد العظيم رئيس شركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول، ونبوية أحمد وكيل أول الجهاز المركزى للمحاسبات، ومحمد جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بقطاع البترول، وممثلى وزارات التجارة والصناعة والتخطيط والمتابعة والمالية وقطاع الأعمال العام ومركز معلومات مجلس الوزراء،
وخلال عرض موازنة شركة الإسكندرية للبترول قال الكيميائى مدحت بهجت رئيس الشركة، أنها تستهدف تكرير 4.9 مليون طن من الزيت الخام وإنتاج حوالى  85 ألف طن بوتاجاز وحوالى 1.3 مليون طن نافتا و485 ألف طن ترباين وحوالى 1.2 مليون طن سولار وحوالى 1.2 مليون طن مازوت فضلاً عن استخدام 591 ألف طن من المازوت المنتج فى إنتاج الزيوت،  وذلك بالإضافة لإنتاج الزيوت المتعادلة والمذيبات ، ويبلغ إجمالى الاستثمارات المستهدفة حوالى 3 مليار جنيه استثمارات جديدة فى مشروعات تطوير وتحسين كفاءة الطاقة ومشروعات الإحلال والتجديد ورفع الكفاءة وتطوير نظم الأمن الصناعى وكذلك الأعمال الخاصة بالمنطقة الجغرافية.
وأوضح الكيميائى مدحت بهجت رئيس الشركة، أن العام سيشهد بدء إنشاء مشروعين جديدين وهما وحدة معالجة السولار بالهيدروجين إلى جانب وحدة تقطير جوى فى إطار تنفيذ استراتيجية الوزارة لتوفير منتجات بترولية بالمواصفات العالمية.
وكان  المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، أكد على أهمية الدور المحورى لمعامل التكرير المصرية فى استدامة استقرار السوق المصرية فيما يخص توافر المنتجات البترولية وتأمين إمدادات الوقود، مشيراً إلى أن خطة إعادة تأهيل المعامل القائمة وزيادة الطاقة التكريرية بدأت تؤتى ثمارها وتحقق أهداف وزارة البترول فى تخفيض الكميات المستوردة من المنتجات البترولية وبالتالى ترشيد استهلاك النقد الأجنبي ، كما أكد على الاهتمام الذى توليه الوزارة للمشروعات البترولية بصعيد مصر وخاصة تطوير وزيادة قدرة معمل تكرير أسيوط والذى يشهد  حالياً تنفيذ مشروع مجمع إنتاج البنزين عالى الأوكتيــن بطاقة إنتاجية 800 ألف طن من البنزين لتغطية احتياجات الوجه القبلى من هذا المنتج الحيوى بالإضافة إلى جانب من احتياجات البوتاجاز وذلك بتكلفة استثمارية 450 مليون دولار .
وشدد الملا على الالتزام الكامل والاستمرار فى رفع كفاءة الكوادر البترولية العاملة وتطبيق إجراءات السلامة والصحة المهنية فى كافة الأعمال ، ضماناً لسلامة العاملين والمعدات والمنشأة وكذلك استدامة العمل والإنتاج وتقليل الفاقد.
الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق