الأخبارحوادث وقضايارئيسىمنوعات

القصة الكاملة لواقعة مقتل الطفلة «جنى» على يد عاطل بالدقهلية

كتبت: أمل سعداوي

شهدت منطقة الرودة التابعة لمركز المنزلة بمحافظة الدقهلية، جريمة قتل بشعة ومروعة، راح ضحيتها طفلة لم يتجاوز الـ4 أعوام، على يد عاطل، لتدخل والدتها في حالة حزن شديد على فراقها.

القصة الكاملة

بدأت القصة عند تلقي اللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا يفيد بعثور أهالي قرية الرودة، على جثة طفلة تبلغ من العمر 3 سنوات، محترق الوجه بالكامل، ولم يتمكنوا  من تحديد هويتها.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحثي من ضابط مركز شرطة المنزلة، وتوجهوا إلى مكان الحادث، وتبين من التحقيقات، أن الجثة لطفلة مُتغبية من يوميان تدعى «چنى» وتم تقديم بلاغًا بإختفائها.

وكشفت التحقيقات، أن مرتكب الواقعة رجل عاطل، قام بأخذ طفلة تبلغ من العمر 3 سنوات إلى أسطح أحد المنازل، وقام بخنقها دون أن يغمض له جفن، ثم غطاها بكيس بلاستيك، وقام بإشعال النيران فيها، وألقاها في مكان مهجور «خرابة» خلف منزل، طمعًا في سرقة «الحلق» من أذنها.

وأمرت النيابة العامة بنقل جثمان الطفلة، إلى مستشفى المنصورة الدولي لمعرفة أسباب الوفاة، كما أمرت بضبط وإحضار الجاني.

وأمر اللواء مصطفى كمال، مدير مباحث قسم شرطة المنزلة، بتشكيل فريق برئاسته لضبط الجاني.

مكنش معايا مصاريف الولادة

وتمكن رجال المباحث، من ضبط الجاني بعد العثور «الحلق» قبل بيعه، واعترف المتهم أنه قام بهذا الجريمة، لأن زوجته حامل في الشهر الأخير وهو عاطل عن العمل ولا يملك مصاريف الولادة.

وقررت النيابة العامة، تسليم الجثة إلى أهلها، ودفنها، وشهدت جنازة الطفلة مشاركة الآلاف من أهالي قرية الرودة التابعة لمركز المنزلة، مساء أمس الثلاثاء.

وقام الأهالي بتأدية صلاة الجنازة في الشارع، ثم ذهبوا بعدها إلى المقابر وسط صراخ اهلها وذويها، ودخلت الأم في حالة حزن شديد على فراق ابنتها، مغميًا عليها وتم نقلها إلى المنزل.

اقرأ أيضًا.. الدعارة دليفري.. تمارس «الرذيلة» بـ500 جنيه وعروض خاصة لأبناء الفيوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى