الأخبارحوادث وقضايارئيسىصحةملفات وتقارير

بالفيديو.. أجهزة الأمن تنفذ قرار إغلاق سناتر الدروس الخصوصية

عالم البيزنس – خاص 

قال المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، إن من ضمن قرارات مكافحة فيروس كورونا غلق المراكز التعليمية «سناتر الدروس الخصوصية» وهو قرار مكمل لغلق المدارس والجامعات لمدة 15 يوماً.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن وزارة الداخلية بدأت في تطبيق قرار رئيس مجلس الوزراء البدء فى غلق المراكز التعليمية للسيطرة على عدم انتشار العدوى.

وأكد أن تعطيل الدراسة لمدة 15 يوما في المدارس والجامعات يأتي انعكاس لمرحلة محددة نمر بها حاليا تتطلب مثل اتخاذ هذا القرار، بعد انتقال فيروس كورونا بين 4 حالات من طلاب المدارس، بما يتيح للحكومة التعامل مع فيروس كورونا بعد عدم وجود اختلاط بين الطلاب.

«التنمية المحلية» توجه المحافظات بشن حملات لإغلاق السناتر 

وأكد الدكتور خالد قاسم، مساعد وزير التنمية المحلية، والمتحدث باسم الوزارة، أنه تم توجيه المحافظات والعاملين في المحليات بشن حملات على مراكز وسناتر الدروس الخصوصية، وذلك بالتعاون مع الأجهزة التنفيذية، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.

وأضاف قاسم أن القرار جاء وفقا لتعليمات الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، في إطار مواجهة والوقاية من فيروس كورونا، وتنفيذا لقرار الرئيس عبد الفتاح السيسى تعليق الدراسة لمدة أسبوعين.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى، وجه بتعليق الدراسة في الجامعات والمدارس لمدة اسبوعين اعتبارًا من يوم غد الأحد الموافق 15 مارس 2020 وذلك في إطار خطة الدولة الشاملة للتعامل مع أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد.

وكان المهندس مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، أكد أنه طالب وزارة الداخلية، بمتابعة غلق كافة المراكز التعليمية خارج الدراسة، وذلك بعد قرار رئيس الجمهورية، بتعليق الدراسة فى الجامعات والمنازل لمدة أسبوعين تبدأ من غدا الأحد.

وأضاف مدبولى، فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، أن خطة الدولة لمواجهة كورونا تشمل 3 إجراءات، ومنها مرحلة تفشى للوباء، مؤكدا أن عدد الإصابات بمصر خلال الفترة الماضية مقارنة بما يحدث فى الدول الأخرى .

وقال إن خلال الـ10 أيام الماضية زادت ووصلت لـ109 حالات حتى هذه اللحظة منهم من تم شفائهم.

إغلاق 20 مركزًا للدروس الخصوصية في السويس خلال ساعتين

ظمت مديرية أمن السويس، اليوم السبت، حملة استهدفت مراكز الدروس الخصوصية بالأحياء، لمنع تجمعات الطلاب داخل المراكز المنتشرة في المدينة خاصة حي السويس، كإجراء احترازي لمواجهة فيروس كورونا.

وأشراف اللواء حسن ترك نائب مدير أمن السويس، على تنفيذ حملات غلق مراكز الدروس الخصوصية، وإخلائها من الطلاب والمعلمين والإداريين.

وأسفرت الحملة اليوم عن غلق 20 مركزًا للدروس الخصوصية، داخل حي السويس وفيصل، بالإضافة إلى استهداف عدة مراكز بحي الأربعين.

وتأتي حملات أمن السويس اليوم السويس، بعد قرار الدكتور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس لوزارة الداخلية بإغلاق سناتر الدروس الخصوصية لمنع انتشار فيروس كورونا.

الرابط المختصر:
الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق