حوادث وقضايارئيسى

حادث مأسوي.. القصة الكاملة لوفاة لاعب الزمالك السابق إبراهيم الدسوقي على يد نجله

كتبت: أمل سعداوي

تصدر لاعب نادي الزمالك السابق، إبراهيم الدسوقي ، تريند «جوجل»، وذلك بعدما توفى أمس الجمعة متأثرًا بجراحه التي أصيب بها على يد نجله ودخل على أثرها المستشفى لمدة 10 أيام.

وقال الإعلامي أحمد شوبير، لاعب الأهلي السابق، عبر صفحته الرسمية على «فيس بوك»: «في حادث إنساني مؤسف وفاة الكابتن إبراهيم الدسوقي لاعب الزمالك السابق وبطل واقعة إلغاء الدورى العام سنة 72 خالص العزاء والبقاء والدوام لله».

تفاصيل الواقعة

تعود تفاصيل الواقعة إلى الأسبوع الماضي، عندما تلقت الأجهزة الأمنية بمحافظة القليبوبية، بلاغًا يفيد بمقتل سيدة وإصابة ثلاث أشخاص بمنطقة فريد ندا في بنها، لتنتقل قوات الأمن إلى مكان الحادث من أجل التأكد من صحة البلاغة.

وبالفعل تأكدت الأجهزة الأمنية من صحة البلاغ حيث تبين  من التحريات أن المجني عليها هي زوجة لاعب الزمالك السابق إبراهيم دسوقي، وأن المتهم هو نجله حيث قام بالإعتداء عليهم من خلال استخدام آلات حادة ما أسفر عن وفاة زوجته وإصابته هو وحماته وحفيدته وتم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وعلى الفور أمرت الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على المتهم، وبالفعل تمكنت من ذلك، حيث تبين أنه مريض نفسي ومدمن للمخدرات، وأنه أقدم على فعلتله تلك بعدما رفضت والدته إعطاه المال لشرائها.

اعترافات المتهم

وقال المتهم في اعترافاته، إنه أصيب بحالة هياج نظرًا لمرضه النفسي، وخلالها اعتدى على والدته طريحة الفراش، ممسكًا السكين موجهًا لها عدة طعنات، وعندما حضرت جدته لأمه وحاولت منعه طعنها أيضًا في يداها كما طعن ابنة شقيقته التي حاولت التدخل لمنعه من الاعتداء على والدته فأصيبت أيضا بجروح

وأضاف المتهم، أن والده حضر وكان يمسك في يده قطعة خشبية ويحاول السيطرة عليه عندما وجده يعتدي على والدته، لكنه أسرع إلى ضربه بفازة نحاسية على رأسه فسقط على الأرض فاقدا للوعي ونقل للمستشفى وظل يتلقى العلاج فيها حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وأكدت تقاير المشتشفى، ان لاعب الزمالك السابق، أصيب بجروح تهتكية بالرأس، واشتباه ما بعد الارتجاج.

وأمرت النايبة العامة حبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

تشيع جثمان لاعب الزمالك السابق

صرحت النيابة العامة بدفن جثمان الراحل إبراهيم الدستوقي، حيث شيع المئات جثمان الراحل صباح اليوم من مسجد إبراهيم مرسي ببنها، ويتم دفن الجثمان بمقابر العائلة بالشموت، وسط  غياب نجوم كرة القدم.

من هو إبراهيم الدسوقي؟

إبراهيم الدسوقي، أحد نجوم الكرة المصرية ونادي الزمالك والمنتخب الوطني في حقبة السبعينيات، ولقب داخل الملعب بـ«المني»كما أنه كان، عضو سابق في مجلس إدارة نادي بنها الرياضي وأحد أعمدة النادي.

وهو بطل واقعة إلغاء الدوري المصري، عام 1972، حيث تسببت أعمال شغب من جانب جماهير النادي الأهلي ،خلال مواجهة الزمالك في الأسبوع التاسع من موسم 1971-1972 في إلغاء الدوري المصري، وذلك بسبب احتساب الحكم ركلة جزاء لصالح الزمالك عن طريق الدسوقي ضد مروان كنفاني حارس مرمى الأهلي.

فما كان من جمهور الأهلي إلا أن ثار بعدها ونزل أرض الملعب ليُقرر الحكم إلغاء اللقاء واحتساب الفريق الأبيض فائزًا لكن الأهلي اعترض على ذلك القرار وانسحب من البطولة وكان نتيجة ذلك إلغاء الموسم.

إقرأ أيضًا.. الشركة المتحدة: عودة قناتي الأهلي والزمالك لإدارتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى