رئيسىمنوعات

حوار مع الكاتب الصاعد عمرو الشرقاوي يكشف فيه عن تجربته مع الكتابة

حوار- أمل سعداوي

إخفاقه جعله شخص ناحج، لم ييأس من أن يثبت نفسه، وأن يثبت للجميع أنه قادر على تحقيق هدفه، ينطبق عليه قول الحكيم من «جد وجد».

تمكن من أن يُصدر كتاب ويشارك به في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 52 لعام 2021، هو بن محافظة سوهاج بصعيد مصر، عمرو الشرقاوي صاحب الـ 26 عامًا.

أجرى «عالم البيزنس»، حوارًا معه لمعرفة كيف تمكن من تحويل إخفاقه لنجاح كبير حتى أصبح كاتب له جمهوره الخاص.

 

وجاء نص الحوار كالتالي:

-في البداية حدثنا عن نفسك؟

أنا عمرو الشرقاوي، دكتور في كلية الصيدلة محاضر، ومدرب اسعافات أولية، و«ليف كوتشنج».

-ما الذي دفعك لخوض مجال الكتابة؟

إخفاقي هو ما دفعني لذلك، فعندما لم اتمكن من تقديم عرض أمام الطلاب في الجامعة عندما كنت في السنة الثانية، وحصلت وقتها على أفشل عرض تقديمي على مستوى الجامعة.

الأمر الذي دفعني إلى تنمية مهاراتي حتى حصلت على جائزة أفضل عرض تقديمي على مستوى الجامعة عندما كنت في السنة الجامسة.

بعد ذلك بدأت أعطي محاضرات في «الليف كوتشنج»، واهتتمت به أكثر من محاضرات الصيدلة، بعدما حققت نجاح فيه، اتجهت لإصدار كتاب يحوي مضمنه على ذلك.

– حدثنا عن كتابك؟

كتابي هو «أهم 3 حاجات»، هو لا يتحدث عن 3 أشياء فقط، هو يتحدث عنهم في موضوعات مختلفة، ويعطى للقارئ الكيفية للوصول إلى هدفه وتنمية مهاراته وقدراته، فعلى سبيل المثال إذا أراد الشخص أن يتعلم لغة جديدة، فكتابي يعطيه 3 أشياء يتبعها لتعلمها.

كتاب أهم 3 حاجات

 – ما الفئة العمرية التي يستهدفها كتابك؟

كتابي يستهدف الفئة العمرية من عمر الـ 16 لـ 35 عامًا.

– هل حقق كتابك النجاح الذي كنت تتوقعه؟

نعم، حقق الكتاب النجاح الذي كنت اتوقعه في وقت قصير، واتوقع أن يحقق نجاح أكثر.

كتاب أهم 3 حاجات
الكاتب عمرو شرقاوي

– بمن تقتدي من الكُتاب؟

ليس لديا قدوة واحدة، فلكل كاتب جانبه الخاص الذي يتميز به.

لذلك قدوتي من الكُتاب هم جوزيف ميرفي، و إبراهيم الفقي، و معتز مشعل، وطارق حبيب.

-كيف ترى نفسك في المستقبل؟

-‏ آمل أن أصبح كاتب كبير في المستقبل وله القدرة على التأثير على الشباب في الوطن العربي.

-‏ هل سنرى أعمال جديدة لك في الفترة المقبلة؟

نعم، هناك فكرة رواية أعمل عليها في الوقت الحالي تحت اسم « رحلة البحث عن القبعة»، وستصدر في القريب العاجل.

– ما النصيحة التي تقدمها للقارئ؟

أنصح القارئ أن يهتم بالكتب أكثر من الروايات، وأن يقرأ الكتب ورقي وليس إلكتروني، و أن يأخذ خطوة عملية في تحسين شخصيته ومهاراته وقدراته، وأن يقلل من استخدام السوشيال ميديا لأنها ستؤثر عليه بالسلب.

اقرأ أيضًا.. حوار مع الفنانة مريم سعيد صالح تكشف فيه قصص جديدة عن حياتها الفنية

تمكنت من تحقيق حلمها بتواجد أعمالها في معرض الكتاب.. حوار مع الكاتبة الروائية سلمي إياد

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق