أسواق المالالأخباررئيسى

خبير أسواق مال: الضغوط البيعية وراء تراجع البورصة المصرية خلال الأسبوع الجاري

كتبت: أمل سعداوي

شهدت مؤشرات البورصة المصرية تراجعًا ملحوظة خلال تعاملات الأسبوع الجاري متأثرة بمبيعات الأجانب لتتخطى الخسائر حاجز الـ 11 مليار جنيه.

ما زاد التساؤلات و المخاوف لدي المستثمرين حول أسباب التراجع و ماذا سيحدث في البورصة خلال الفترة المقبلة.

قال الدكتور مينا رفيق، خبير أسواق المال، إن مؤشرات البورصة المصرية تراجعت خلال الأسبوع الماضي ليحقق المؤشر الرئيسي egx30 خسائر أسبوعية بنحو 1.5 % ليغلق عند مستوى 10143، و مؤشر egx70 بنحو 3 % ليغلق عند مستوى 1820.

وأوضح «رفيق» في تصريحات لـ «عالم البيزنس»، أن الضغوط البيعية التي أدت إلى التراجعات، ترجع لضعف مشاركة المؤسسات المالية في أحجام التداول اليومية و سيطرة الأفراد و التي تتأثر بالعوامل النفسية و مخاوف تطورات أزمة سد النهضة الاثيوبي.

هذا بجانب تعديل بعض القواعد المنظمة لعمليات الشراء الهامشي و تزامنت الضغوط البيعية مع بدء شهر رمضان الكريم، حيث يتم تقليص عدد ساعات التداول و تراجع أحجام التداول كما يترقب المستثمرين معدلات التضخم خلال الشهر الكريم و تأثيرها على قرار لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي خلال اجتماع آخر الشهر الجارى.

لفت خبير أسواق المال، إلى أن تلك التراجعات أدت لتأجيل طرح شركة «ماكرو» للمستحضرات الطبية بعد فتح سوق الصفقات لتلقى الطلبات عليها.

أما عن الفترة المقبلة، فقال «رفيق»، أنه مازال مستوى 10100 يمثل منطقة دعم للمؤشر الرئيسي egx30 و الذي حال اختراقه يستهدف مستوى 9770 و مستوى 10500هو مستوى المقاومة المهمة و التي يترقب المستثمرين اختراقها لإعطاء إشارات إيجابية للمؤشر.

واختتم حديثه، أنه لا يزال المستثمرين يترقبوا المزيد من المحفزات و دعم المؤسسات المالية لوقف نزيف الخسائر و اقتناص الفرص الاستثمارية و بالأخص مع موسم التوزيعات النقدية للشركات.

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق