أسواق المالرئيسى

خبير أسواق مال يوضح مستقبل العملات المشفرة

«معطي»: أطلق على عملة الخنزير والقطط تلك الأسماء لجعلها أسهل في عملية التسويق

كتبت: أمل سعداوي

«أهلا بكم في حديقة الحيوان» بتلك العبارة وصف الخبراء عالم العملات المشفرة بعد إطلاق عملة باسم الخنزير “PIG”، والتي ارتفعت قيمتها السوقية خلال شهر واحد لتصل لـ 2.3 مليار دولار، وأيضا عملة “القطط” التي لم يمر على طرحها سوء يومًا واحدًا، إلا أن سعرها ارتفع 500%.

فلا تزال عملة «البتكوين» أكثر العملات الإلكترونية رواجاً واقفة عند مستوى 56 ألف دولار، بعد أن سجلت 64 ألف دولار منتصف أبريل الماضي، بينما تحاول عملة «الدوجكوين» اللحاق بيها، لا سيما بعد تجاوز قيمتها السوقية حاجز الـ 40 مليار دولار.

وسط مخاوف وتساؤل من المستثمرين حول مستقبل البتكوين؟ والا أي مدى ستظل على هذا الحال؟ ومتى ستعاود الارتفاع؟ وهل ستحتل الدوجكوين مكانها؟ بعد محاولتها الكثير في أن تصبح محط أنظار جميع المستثمرين، الكثير من الأسئلة تجول في بالهم.

ولمناقشة كل ما يتعلق بتلك العملات تواصل «عالم البيزنس»، مع الدكتور أحمد معطي، خبير أسواق المال، و الرئيس التنفيذي لشركة «Vi Markets».

تأثير الــ “دوجكوين” على فكر المتداولين

قال الدكتور أحمد معطي، إن “البتكوين” يتحرك بين 54 لـ 58 ألف دولار خلال الأسبوع المنتهي وهذا عكس ما تم قوله من قبل الكثير خلال الفترة الماضية وهو أن يرتفع سعرها لـ 250 الف دولار، ويعود ذلك بسبب تأثير عملة الدوجوكين على فكر المتداولين الذين بدأوا اللجوء إلى العاملات الالكترونية الناشئة حديثًا لقلة سعرها.

أضاف خبير أسواق المال، و الرئيس التنفيذي لشركة «Vi Markets»، أن العملات الافتراضية الجديدة لا يزال سعرها سنتًا واحدًا ولكي يتحقق منها 100% فإنها تحتاج أن يرتفع سعرها ويصل لـ 100سنتًا.

ماذا بعد؟

أما بخصوص البتكوين، أشار «معطي»، إلى أنها تحتاج لأن يصل سعرها لـ 132 ألف دولار لكي تحقق نجاحاً بنسبة 100%، ولذلك بدأ المستثمرين في سحب السيولة الخاصة بهم والاتجاه للعملات الافتراضية الناشئة حديثًا لا سيما وأنه في الوقت الحالي يتم طرح ما يقارب من 30: 50 عملة جديدة.

لا يعتقد خبير أسواق المال و الرئيس التنفيذي لشركة «Vi Markets»، بأن تحتل عملة الدوجكوين محل البتكوين، لا سميا بعد خروج إيلون ماسك صاحب شركة تسلا في برنامج snl، لأخذ اراء الجمهور في أن تتعامل شركته بعملة الدوجكوين، ومع ذلك لم يرتفع سعرها بل انخقض لـ 50 سنتًا بعد أن كان محققًا 60 سنتًا في اليوم الذي يسبقه.

فرق جوهري بين عملتين

أشار «معطي»، إلى وجود فرق جوهري بين عملتي “البتكوين” و”الدوجكوين” ، لأن العملة الأولي محدود العدد حيث يصل عددها لـ 21 مليون عملة.

فيما يتوقع خبير أسواق المال، بأن يرتفع سعر البتكوين بسبب اتجاه كثير من المؤسسات بالتعامل بها.

وعن عملة الخنزير، قال «معطي»، إن السبب وراء ارتفاعها هو استخدام المبرمجين لأسماء حيوانات لجعلها أسهل في عملية التسويق هذا بجانب انخفاض سعرها عن العملات الأخرى.

أضاف معطي، أن الأمر لم يتوقف على تلك العملات فقط بل ظهرت عملة القطط وعلى الرغم من أنه لم يمر على طرحها سوء يوم واحدً، إلا أنها سعرها ارتفع 500% لأن المتداولين يبحثون عن العملات الرخيصة.

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق