الأخبارالشركاترئيسى

رئيس النساجون الشرقيون: مستمرون في التجديد والتطوير ومصرَ تفتحُ ذراعيها للجميع والاستثمار فيها آمنٌ ومضمون

النساجون الشرقيون تستضيف كبار عملائها من مختلف قارات العالم

كتب: مجدي دربالة

استقبلت ياسمين خميس، رئيسُ مجموعة النساجون الشرقيون، وممثلو السوق الدولى «التصدير» للمجموعة، بشركاتها  المشاركة في المعارض الدولية، النساجون الشرقيون، ماك، إفكو ، والتي اعتادت حصد الجوائز العالمية، 17 عميلاً، يمثلون 12 دولة، هي الولايات المتحدة الأمريكية، إنجلترا، اليابان، إيطاليا، البرتغال، أسبانيا، المكسيك، كندا، بنما، البرازيل، موريشيوس، السعودية، موزعين علي 5 قارات هي: أمريكا الشمالية، أمريكا الجنوبية، أسيا، أفريقيا، أوروبا، وذلك في إطار سعيها المستمر، للتطوير والتحديث، في الشكل والمضمون، والتصميمات والألوان والتقنيات المستخدمة، وحرصِها علي المحافظة علي ريادتها العالمية، وقدرتها علي تلبية احتياجات المستهلكين المتنوعة ، وإرضاء أذواقهم .

وذلك بهدف تعريف العملاء من مختلف المناطق الجغرافية والقطاعات البيعية في العالم بالمنتجات الجديدة للمجموعة النساجون، ماك ،  إفكو، وذلك للوقوف على انطباعاتهم وتعزيز مشاركتهم فى عملية التطوير كشريكٍ أساسي فى هذه العملية والاستفادة من آرائهم ومقترحاتهم ، لتحقيق أعلي مستوي ممكن من تنسيق الجهود والأفكار ، الأمر الذي ينعكس في النهاية ، علي شكل المنتج وجودته وجاذبيته .

وحرصت ياسمين خميس، والتي اصطحبت الوفد في جولة بالمصانع وبعض المعارض ، أن يكون برنامج الزيارة خاصاً بتعريف العملاء، بالحضارة المصرية، التى تستمد مجموعة النساجون جذورَها منها ، فقام الوفد بزيارة معالم القاهرة الرئيسية وكذلك تم تخصيص يومين من الزيارة لمدينة الأقصر ، بوصفها ركناً أصيلاً للحضارة المصرية القديمة.

الوفد الزائر: منبهرون بتاريخ مصر العريق  وحضارتِها الشامخة والنساجون قصة إبداع تتواصل

وأعرب الوفد عن سعادته بهذه الزيارة، وانبهاره بتاريخ مصر العريق ، وحضارتها الشامخة ، معرباً في الوقت نفسه ، عن إعجابه وتقديره الشديدين ، لمجموعة النساجون الشرقيون ، التي تُبهر العالمَ كلَه ، بإنتاجها المتطور ، عاماً بعد عام ، والذي يتمتعُ بأعلي مستويات الجودة ، والذوق الرفيع.

ورحبت ياسمين خميس بالوفد ، والذي يُمثلُ تقريباً العالم كله وتستمرُ زيارتُه للشركة حتي اليوم السادس من شهر أكتوبر الجاري، مشيدةً بالأفكار التي قدمها ، ومؤكدةً أنها ستكونُ موضع اعتبار الشركة ، في عمليات الإنتاج القادمة.

وقالت ياسمين خميس، إنه لا شك أن هذه المُلتقيات أصبحت ضرورةً مهمة وركيزةً أساسية من أجل تحقيق المزيد من النجاحات، فالتعاون كلمة طيبة الوقع ، عظيمة الأثر ، ونحنُ جميعاً نباركُ هذا التعاون ، وتبادل الأفكار  ، وندعو للمزيد ، ونؤكد في الوقت نفسه (وأودُ أن تنقلوا هذا الكلام لبلادِكم ) أن مصرَ علي الطريق الصحيح ، وأنها  قطعت شوطاً عظيماً علي طريق التنمية ، وأن مُناخ الاستثمار فيها ، آمن ومضمون ، ومصر تفتحُ ذراعيها للجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى