الأخبارالبورصةرئيسى

سعيد الفقي: مؤشرات البورصة شهدت تحركات عرضية خلال الأسبوع.. ونتوقع اختراق «Egx30» مقاومة 12100 نقطة

كتبت: أمل سعداوي

قال سعيد الفقي، خبير أسواق المال، إن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية أغلق عند مستوى 12012 وسط صعود منفرد لسهم التجاري الدولي.

أكد «الفقي»، لـ«عالم البيزنس»، أن التحركات العرضية سيطرت على مؤشرات البورصة خلال تداولات الأسبوع،

وتحرك المؤشر الرئيسي، بين مستويات 12000 إلى 12100 نقطة، واختراق هذا المستوي يفتح الطريق لاستهداف 12500 نقطة، وذلك متوقف على أداء الأسهم القيادية التي تقف أغلبها على مناطق مقاومة فاصلة اختراقها يؤهلها للصعود.

أشار خبير أسواق المال، إلى أن الحركة العرضية التي يمر بها السوق جاءت نتيجة لضعف السيولة ومؤشرات العزم، حيث أن السيولة المتاحة لا تسمح بالصعود الجماعي لغالبية الأسهم، فيما قد نلاحظ حدوث دوران لرأس المال السوقي وصعود انتقائي لبعض الأسهم.

توقع «الفقي»، اختراق المؤشر الرئيسي مستوي 12100 نقطة واستمرار صعود الأسهم القيادية والتي سوف تدفع المؤشر لمستويات 12500 نقطة.

أما مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 فأكد خبير أسواق المال، أن أداءه اختلف عن المؤشر الرئيسي خلال الأسبوع. حيث كان قد اقترب من مستوى المقاومة عند 2330 نقطة، ولكن نتيجة لضعف عزم الصعود وانخفاض السيولة تراجع بالقرب من مستويات دعمه الرئيسية عند 2250 نقطة.

الفقي: نتوقع تكوين مراكز شرائية جديدة

توقّع «الفقي» تماسك المؤشرات بالقرب من تلك المناطق وعودة تكوين مراكز شرائية جديدة استغلالًا لأسعار الأسهم الحالية والتي تعد فرصة استثمار جيدة خلال الفترة القادمة.

ولفت خير أسواق المال، إلى أن المؤشر السبعيني الآن لديه مستوى دعم عند 2250 نقطة ومستوي مقاومة عند 2330 نقطة، متوقعًا التحرك تجاه مستوى المقاومة.

قطاعات متوقع صعودها خلال 2022

وفيما يتعلق لأبرز القطاعات المتوقع صعودها خلال الفترة القادمة، أوضح «الفقي»، أنه القطاع العقاري من أهم القطاعات التي تستحوذ على اهتمام غالبية المستثمرين ويعد أيضًا من القطاعات الواعدة نتيجة لانخفاض أسعار أسهمه بشكل كبير خلال الفترة الماضية.

هذا بجانب، أن أسعار الأسهم على شاشات التداول لا تمثل أي قيمة حقيقية للشركات من خلال الأراضي والأصول التي تمتلكها والتي تزيد قيمتها أضعاف أسعار الأسهم على شاشات التداول.

توقع خبير أسواق المال، أن تشهد أسهم القطاع العقاري نشاطاً خلال المرحلة المقبلة، بالاضافة إلى تنفيذ صفقة «سوديك» التي أعادت تقييم الأسهم العقارية بشكل إيجابي.

كما أن قطاع الخدمات المالية غير المصرفية، يعد من القطاعات النشطة والذي مر خلال الفترة السابقة ببعض الموجات التصحيحية، كما أنه من القطاعات الواعدة خلال الفترة القادمة ونتوقع أداء جيد لغالبية أسهمه خاصة مع تجاوب السوق واختراق مستويات المقاومة الحالية.

وبشكل عام توقع «الفقي»، أن تشهد البورصة أداءً إيجابياً خلال المرحلة المقبلة بعد انتهاء الإجازات واستقرار الأوضاع بشكل عام.

إقرأ أيضًا: تباين مؤشرات البورصة المصرية بمستهل جلسة «نهاية الأسبوع»

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى