الأخباررئيسىملفات وتقارير

سيدة تتعافى من كورونا عمرها يتجاوز 107 عام

نجحت معمرة مصرية وتدعي الحاجة نبوية محمد التي تبلغ من العمر 107 أعوام من قرية بني وركان التابعة لمركز العدوة بالمحافظة، من تعافيها من فيروس كورونا المستجد.

وقال شحاتة محسوب، نجل الحاجة نبوية إن والدته كانت تعاني من الالتهاب الرئوي وشعرت بصعوبة شديدة في التنفس لذلك نقلوها سريعاً إلى مستشفى العدوة، وبعد قيام الأطباء بأشعة على الصدر والتحاليل التي أثبتت إصابتها بفيروس كورونا، وتم نقلها من مستشفى العدوة إلى مستشفى مطاي للعزل، وفور وصولها تم نقلها إلى غرفة العناية المركزة ولم تحتج إلى جهاز التنفس الصناعي وبعد أيام قليلة تم نقلها إلى غرفة عادية لاستكمال علاجها.

وأضاف: “اهتم الطاقم الطبي بوالدتي وطمأنونا باستمرار عن حالتها طوال فترة العزل التي استمرت من يوم 25 يونيو حتى الـ6 من يوليو، كانوا خائفين عليها بسبب عمرها وحالتها الصحية ومعاناتها من الالتهاب الرئوي، لكن والدتي استجابت للعلاج فهي لم تخف من المرض بل تعاملت معه بكل بساطة وقوة وإيمان مثل كل محنة مرت عليها، كما أنها لم تكن تعاني من أي من الأمراض المزمنة ورغم استقرار حالتها لم يتم خروجها من المستشفى حتى التأكد من شفائها التام وإجراء المسحات الثلاث لها للاطمئنان على صحتها قبل خروجها.

وأشار: “كانت فترة صعبة على العائلة كلها، فنحن 3 أخوة والحاجة لديها 25 حفيدا، وكنا جميعاً قلقين عليها مع أنها دائما قوية، فرغم كبر سنها إلا أنها تقوم بكل أعمال المنزل بنفسها دون مساعدة أحد منا، فهي دائماً تساندنا وتساعدنا”.

الرابط المختصر:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق