رئيسىصحة

طبيب يكشف أعراض ومراحل ظهور «ضرس العقل».. ويقدم روشتة علاجية

كتبت: أمل سعداوي

يعاني الكثير من الأشخاص عند ظهور ما يعرف بـ «ضرس العقل» من أعراض مرضيه تتمثل في الشعور الدائم بالصداع، تصلب أعصاب الفك، وتورم وانتفاخ في الخد، عدم القدرة على تناول الطعام والشراب، وجود صعوبة في التحدث.

ونسمع جميعًا أن ضرس العقل يرتبط بسن معين وهو سن الرشد والذي يبدًا من 18 عامًا فيما فوق، حيث يصبح الشخص في هذا السن قادرًا على اتخاذ قراراته، ويتسم بنوع من الحكمة، ولكن السؤال الأهم الذي يطرح هنا، لماذا يبدأ ضرس العقل في النمو في ذلك السن بالأخص؟ وهل يجب التخلص منه؟ وكيف يمكن التخلص من الآلم التي تصاحبه والتي قد تجعل صاحبها في حالة من التعب الشديد؟، وغيرها، سنعرف الإجابة على تلك الإسئلة في السطور التالية؟.

مراحل ظهور ضرس العقل

قالت الدكتورة أسماء أحمد، طبيبة أسنان، إن ضرس العقل يبدأ في الظهور من سن الـ18 عامًا إلى 24 عامًا، مُشيرة إلى أنه في تلك الفترة له ثلاث أشكال في الظهور وهم:

1-الظهور بشكل كامل.

2-أو مدفونًا أسفل اللثة.

3- أو ظهور جزء منه والأخر مدفونًا.

أضافت طبيبة الأسنان، في تصريحات لـ «عالم البيزنس»، أنه في الحالة الأولة وهو ظهور ضرس العقل بشكل كامل في مكانه الطبيعي، يتم معاملته مثل باقي الأسنان، فعلى سبيل المثال:” إذا تعرضت للتسوس يتم تنظيفه ووضع حشو وهكذا”.

أما في حالة ظهوره في غير موضوعه، نضطر إلى خلعه، لكي لا يتسبب في مشاكل لصاحبه.

وفي الحالة الثانية، أن يكون الضرس مدفونًا أسفل اللثة، أكدت طبيبة الأسنان، أنه يتم عمل أشعة، من أجل رؤية مكانه بالنسبة للشكل التشريحي للفك، ومدى قربه من الأعصاب، والقنوات التي تحتوي على أوعية دموية وهكذا، ثم يتم تحديد بعد ذلك طريقة الخلع، مؤكدة أنه يلزم خلع جراحي نظرًا لحالته.

أما الحالة الثالثة، أن يكون جزء ظاهر و جزء مدفون، أشارت الطبيبة، إلى أنه يتم الأهتمام بنظافة الفم خاصة جزء اللثة الذي يغطي باقي الضرس، وذلك عن طريق إعطاء مضمضة محلول ملح و ماء اكسجين أسفل  جزء اللثة، ويتم غسله بشكل جيد.

وفي حالة عاد الإلتهاب مرة آخرى  يتم إعطاء مضاد حيوى مع نفس الإجراء الأول، أما إذا تكرر الأمر أكثر من ذلك يتم تخير المريض بين شق جزء اللثة المانع لنمو باقي الضرس إذا كان لا يوجد به أي تسوس، أو خلعه في حالة تم اكتشاف أنه ليس بخير.

أعراض الإصابة بضرس العقل

تتمثل أعراض الإصابة به فيما يلي:

  • ألم شديد أو تصلب في الفك في المنطقة المحيطة لظهور الضرس تحديدًا.
  • تهيج مصحوب بألم نتيجة ظهور الضرس بالطريقة الخاطئة.
  • انتفاخ وتورم المنطقة وذلك بسبب نمو أنسجة اللثة حول الضرس.
  • ازدحام الأسنان لعدم وجود مكان واسع وكاف لظهور الضرس.
  • تسوس الأسنان والتهاب اللثة في حال ظهور ضرس العقل خلف الفم وصعوبة الوصول له بهدف تنظيفه.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى