رئيسىصحة

طبيب يوضح الأمراض المصاحبة لنقص المناعة وطرق تقويتها

كتبت: أمل سعداوي

يعاني الكثير من الأشخاص من نقص المناعة نتيجة لعدة أسباب منها سوء التغذية، قلة النوم، التدخين، الإدمان، تناول المضادات الحيوية بشكل عشوائي، وغيرها.

لا يعرف الكثير من مرضى نقص المناعة خطورة الأمر ويتهاونون في التعامل معه، ولا يدركون أن في تلك الحالة يتحول الجهاز المناعي إلى وحش يحارب الجسم بعد أن كان خط الدفاع الأول له.

وحرصًا من موقع «عالم البيزنس» على توعية المواطنين المصابين بمرض نقص المناعة بخطورة الأمر، تواصل مع الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، والذي بدوره أوضح الأمراض التي يتسبب بها نقص المناعة، وطرق لتقويته.

مشاكل ترتبط بالجهاز المناعي

قال بدران، إن هناك بعض المواطنين الذين يحتاجون إلى إعادة النظر في أنماط الحياة و علاج ظاهرة الأمراض المتعددة في الأسرة المصرية.

أشار عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، إلى أنه عندما لا يعمل الجهاز المناعي بالطريقة المثلى التى يجب أن يعمل بها، يحدث اضطراب به ويتسبب في حدوث عدة مشاكل مثل:

– ولادة طفل يعانى من ضعف الجهاز المناعي ، و يطلق على هذا أمراض نقص المناعة الأولية.

– الإصابة بمرض يضعف جهاز المناعة، ويسمى نقص المناعة المكتسب، و يحدث مع سوء التغذية، قلة النوم، التدخين، الإدمان، التناول العشوائى للمضادات الحيوية، الحروق الشديدة، العلاج الكيميائي، الإشعاع، مرض السكري.

– زيادة رد الفعل التحسسي، كما يحدث فى مرضى الربو.

أكد «بدران»، أن أمراض المناعة الذاتية ثمانون مرضًا، و فيه يتحول الجهاز المناعى فيها لوحش يهاجم أجهزة الجسم ويعاملها كأجزاء غريبة.

علامات نقص المناعة الأولية

أوضح عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن أكثر علامات نقص المناعة الأولية شيوعًا هي تكرار الإصابة بالعدوى، وحدوث ظاهرة العدوى الانتهازية نتيجة الإصابة بميكروبات عادة لا تكون قادرة على إحداث أي عدوى في حالة الجهاز المناعي السليم.

نوه «بدران»، إلى أن الأعراض تختلف تبعًا لنوع اضطراب نقص المناعة الأساسي، من شخص لآخر مثل:
– الالتهاب الرئوي المتكرر.
‏- التهاب الشعب الهوائية.
‏- التهاب الجيوب الأنفية و الأذن.
‏التهاب السحايا أو الالتهابات الجلدية.
‏- عدوى الأعضاء الداخلية.
‏- اضطرابات الدم ، مثل انخفاض عدد الصفائح الدموية.
‏- فقر الدم .
‏-مشاكل في الجهاز الهضمي مثل فقدان الشهية، والغثيان والإسهال، و تأخر النمو.
‏- اضطرابات المناعة الذاتية، مثل مرض الذئبة.
‏- التهاب المفاصل الروماتويدي.
‏ -مرض السكر من النوع الأول .

أكد عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن ‏معظم حالات الالتهاب الرئوي تحدث بسبب العدوى بالبكتيريا، و يمكن التعرض المتكرر لبعض الفطريات أن يسبب التهابًا في الرئتين.

لفت «بدران»، إلى أن التهاب الشعب الهوائية الحاد يختفي من تلقاء نفسه في غضون أسابيع قليلة دون الحاجة إلى العلاج.

عوامل تزيد من مخاطر تعرض الأطفال للالتهاب الرئوي

أوضح عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن هناك عدة عوامل تزيد من مخاطر تعرض الأطفال للالتهاب الرئوي، مؤكدًا أن الجهاز المناعي الخاص بهم يضعف بسبب سوء التغذية أو نقصها.

‏و تزيد عدو عوامل بيئية من احتمال تعرّض الطفل للالتهاب الرئوي وهي كالتالي:
‏- ‏تلوّث الهواء داخل المباني.
‏ – العيش في بيوت مزدحمة.
‏- ‏تدخين الآباء أمام الأطفال.

أكدت «بدران»، أن التدخين هو السبب الأكثر شيوعًا لالتهاب الشعب الهوائية خاصة المزمن، و بمرور الوقت يمكن أن يتسبب دخان التبغ في حدوث تلف دائم في الشعب الهوائية.

‏أشار عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، إلى أن ‏ 15% من مجموع وفيات الأطفال دون سن الخامسة فى العالم بسبب الالتهاب الرئوي.

أما التهاب الشعب الهوائية المزمن، أوضح «بدران»، أن هناك بعض الحالات التي يمكن أن تستمر معها أعراض التهاب الشعب لمدة ثلاثة أشهر على الأقل.

طرق لتقوية المناعة

وقدم عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، عدة طرق لتقوية الجهاز المناعي وتتمثل في التالي:

– الرضاعة الطبيعية.
‏- تناول الكثير من الفواكهة والخضروات الطازجة، لأنه تمد الجسم بمضادات الأكسدة التى تحمى من التلوث والشوارد الحرة، والألياف التى ترفع المناعة وتقلل من الحساسية
‏- ‏والفيتامينات التى ترفع المناعة مثل فيتامين «أ» و فيتامين «د».
– ‏الحد من تناول الأغذية المصنعة والجاهزة و مكسبات الطعم واللون والرائحة.

أوضح «بدران»، أن مصادر فيتامين «أ» يتم الحصول عليه من خلال التالي:

– الرضاعه الطبيعية.
– تناول البيض، واللبن، و الزبدة، والكبدة، و الجزر، والبطاطا، والسبانخ، و البروكلى، والبنجر، والطماطم، و الفلفل الرومى، والبسلة، و المانجو، والكانتالوب، والمشمش، والبرتقال، والخوخ، والباباز .
وعن الأغذية الغنية بفيتامين «سى»، فهي
الجوافة، الكيوى، البروكلى، الفلفل بألوانه، الطماطم، البرتقال، اليوسفي، الليمون، البقدونس، الأعشاب العطرية كالنعناع، واليانسون، والبابونج، الزعتر الطازج.

أكد عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن حمض الفوليك يرفع المناعة، مُشيرًا إلى أن أهم المصادر الغذائية بالحمض هي الخميرة، الكبدة، الديك الرومى، الدجاج، العدس، الخضراوات الورقية خاصة السبانخ، الفول السودانى، البروكلى، الخبز الأسمر، الخرشوف، البامية، القرنبيط، الخس، البرتقال، الكانتالوب، التمر.

ارتباط عكسي

أشار «بدران»، إلى وجود علاقة عكسية بين فيتامين «د»، و عدد نزلات البرد، و الربو، و حدوث الالتهاب الرئوى.

ونقص فيتامين «د»، يؤدي إلى زيادة احتمالية حدوث حساسية الطعام، و الحساسية الجلدية و حشرة الفراش، كما يزيد من معدلات نزلات و الإلتهاب الرئوى خاصة في الشتاء.

أوضح أن مصادر ‏ فيتامين «د»، الطبيعية يمكن الحصول عليها من خلال:

– التعرض الجسم مباشرة للشمس 15 دقيقة يوميًا طبيعيًا خلال ساعات الصباح أو بعد العصر .
-تناول الفول السودانى.
-تتناول الأسماك، السالمون، الماكريل، التونة، السردين، البيض، زيت كبد الحوت.
– ‏ زيادة وقت النوم إلى 8 ساعات في الظلام الدامس بدون ضوضاء.
– ‏ عدم التعرض للتوتر.
– ‏ مقاطعة التدخين.
– شرب السوائل خاصة الدافئة، لأنها تساعد على احتفاظ الأغشية المخاطية بحيويتها، وتمنع جفاف الأنف، وتسهل خروج الإفرازات التنفسية.
‏- ورق الجوافة والعرقسوس و الشمر والبردقوش و المريمية و الميلسا و اللبان الدكر و الزعتر و الينسون و التيليو مع عسل النحل، جميعها أدوية طبيعية ترفع المناعة و تفيد فى طرد البلغم فى حالات السعال المصحوب بالبلغم ، و كذلك فى إخراج المخاط من الجهاز التنفسى، مما يفيد في علاج السعال والوقاية من نزلات البرد .
‏- عدم تناول الأدوية بصور عشوائية، خاصة المضادات الحيوية.
– ممارسة الرياضة بانتظام يوميًا.

أكد عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن أكثر الفئات خطورة هم:

-الرضع أقل من سنتين.
-‏ المسنون فوق 65 سنة.
-‏ الحوامل.
-‏ ذوي الأمراض المزمنة.
-‏مرضى الإلتهاب الشعبى المزمن .
-‏مرضى الأنيميا الوراثية.
-‏ مرضى القلب خاصة مرضى عيوب القلب الخلقية. -مرضى الغدد الصماء.
-‏مرضى السكر.
-‏ مرضى الكلى.
-‏ مرضى الكبد.
-‏ مرضى التمثيل الغذائى.
-‏ مرضى السرطان .
-‏ الذين يتناولون أدوية مثبطة للمناعة كالكورتيزونات.
-‏ المدخنون.
-‏ المدمنون.
-‏ مرضى السمنة المفرطة .

نصائح للوقاية من فيروس كورونا

ووجه «بدران»، عدة نصائح للمواطنين حول العالم للوقاية من فيروس كورونا تتمثل في التالي:

– تجنب الاتصال الوثيق مع الأشخاص الذين يعانون من التهابات الجهاز التنفسي الحادة.
– اغسل يديك كثيرًا، خاصةً إذا كان هناك اتصال مباشر مع مرضى الجهاز التنفسى.
‏- إذا كنت تعاني من أعراض عدوى الجهاز التنفسي الحادة، فيجب عليك ممارسة آداب السعال والعطس وهي :
‏• الحفاظ على مسافة مترين من الآخرين عند العطس أو الكحة.
• ‏تغطية الأنف والفم عند العطس بمنديل ورقي يستخدم مرة واحدة أو بالملابس مثل الكم أو العطس داخل الجاكت.
‏• ‏التخلص من المنديل المستخدم بطريقة صحية بوضعه فى كيس وغلقه بإحكام .
‏• ‏ غسل اليدين بعد العطس .
‏• ‏ تجنب لمس العينين أو الأنف أو الفم بالأيدي إلا بعد غسها جيدًا بالماء والصابون.

إقرأ أيضًأ: 3 طرق وممارسات يومية لتقوية جهاز المناعة.. تعرف عليهم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى