الأخبارمنوعات

«عالم البيزنس» يرصد عدم التزام المواطنين بالاجراءات الإحترازية في مصر الجديدة

كتبت: فاطمة عماد

شهدت منطقة روكسي بمصر الجديدة إقبال كثيف من المواطنين على الكافيهات في ثاني أيام عيد الأضحي المبارك.

ورصدت عدسة «عالم البيزنس»، إقبال المواطنين واحتفالهم بأيام عيد الأضحي المبارك، وسط حالة من السرور والفرحة المنتشرة بين الأطفال والكبار، وذلك في ظل عدم إتباع العديد من المواطنين بالإجراءات الإحترازية، التي شددت عليها وزارة الصحة.

التقت محررة «عالم البيزنس»، مع مصطفي السيد، صاحب محال البن البرازيلي بمصر الجديدة، حيث قال إن نسبه الإقبال من جانب المواطنين كثيفة، مقارنًا بالعام الماضي، لافتاً إلى أنه يقوم بدورة بالتنبية علي المواطنين المقبلين علي شرب القهوة بضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية.

أضاف صاحب محل البن البرازيلي، أن الشباب والفتيات الأكثر تواجداً بالكافيهات خلال أيام عيد الأضحي وفي بعض الأحيان الأطفال حتي سن 13 عاماً، مؤكدًا أن جميعهم لا يتبع الإجراءات الإحترازية على الرغم من تشديد وزارة الصحة على ارتداء الكمامات، والأغرب من ذلك هو تناولهم المشروبات والمأكولات من بعضهم البعض، بدون أي خوف من انتشار الفيروس.


وبالانتقال إلى محال أخرى بمنطقة روكسي، قال إبراهيم سيد، صاحب محل كافيه، إنه يقوم بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية التي شددت عليها الدولة، إلا أن المواطنين يخالفوا كل تلك الإجراءات، ويتعاملون وكأن الأزمة قد انتهت ولا يوجد أي فيروس خطير.

وعند سؤال أحد المارة عن إذا كانوا يتبعون الإجراءات الاحترازية أم لا، قالت «وفاء»، إنها تخشى الذهاب للكافيهات خوفاً من الإصابة بالفيروس اللعين، وأنها تفضل المكوث في المنزل.

فيما قال أسامة محمد، أحد المارة، إن المواطن المصري قد نسى الإجراءات الإحترازية وارتداء الكمامة والتعقيم، فالأطفال والكبار لا يرتدون الكمامة حتي بالمحلات التجارية.

قالت سيلدا محمد، فتاة سورية مقيمة بمصر، إنها لم تشاهد تطبيق قوي من بعض المواطنين للإجراءات الاحترازية، بهذا العيد، لافتة إلى أنها تقوم بتعقيم ادواتها بالكافية وترتدى الكمامة ولا تقوم بالجلوس بالكافيهات الشعبية على اعتبار احتمال إصابتها بفيروس كورونا كبيرة نتيجة الأزدحام.

نرشح لك: جولة لـ«عالم البيزنس» داخل نادي الطيران قبل العيد .. وحوار خاص مع مدير النادي

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق