منوعات

لتجنب حدوث مشاكل.. نصائح للتوازن في العلاقة بين الزوجة وأم الزوج

كتبت: أمل سعداوي

تحدث الكثير من المشاكل بين الزوجين، والتي في الغالب تقع نتيجة سوء العلاقة بين الزوجة والحماة، و تؤثر على علاقة الزوجين والتي قد تنتهي في نهاية المطاف بالطلاق.

الأمر الذي يدفع الكثير من الأزواج في البحث عن نصائح تساعده على التوازن بين والدته وزوجته للحفاظ على علاقته بينهم.

وفي السطور التالية يرصد موقع «عالم البيزنس» بعض النصائح التي ستساعدك الزواج على التوازن في علاقته بين زوجته ووالدته.

 وضع حدود

الزوج بمثابة القائد في تلك العلاقة وبالتالي عليه أن يفصل في مشاعره بين والدته وزوجته حتى يتمكن من تحقيق التوازن عند التعامل معهم، فقد تكون الزوجة غير محبة للأم والعكس، لذلك على الزوج أن لا يتأثر بمشاعره في عند الحكم أو الإصلاح بينهما .

 العدل في المعاملة

يجب على الزوج التحلي بالتقوى عند التعامل مع والدته ويحسن معاملتها ويقدرها مع مراعاة خاطر الزوجة، و تقديم النصح بطريقة مهذبة لوالدته ويحسن معاملة زوجته.

 الإنصات وتقديم النصح

عندما تحدث مشكلة أو خلاف، يحب عليك الإنصات لشكواهم والاهتمام بهم حتى تستطيع الفصل بينهما بالعدل، و بالتالى يجب تجنب إنصاف طرف على حساب الطرف الآخر.

 نشاط مشترك

تعزيز التواصل الأسري يتطلب دائمًا القيام بنشاط مشترك وذلك من أجل تقوية العلاقة بين الحماة وزوجة الإبن وهنا يأتي دور الزوج في اقتراح بعض الأفكار مثل: إطعام الناس، وجمع مبلغ من المال والتبرع به، ومن الممكن أيضًا أن يقترح على كلا منهما تقديم هدية للآخر فهذه الأنشطة تجنبهم الخلاف المستمر وتدعم العلاقة بينهم.

 أحذر من تدخل الآخرين

احرص دائمًا على عدم تدخل طرف ثالث بينك وبين زوجتك لانه سيؤثر بالسلب على العلاقة، وخاصة إذا كان هذا التدخل من جانب الحماة، وفي تلك النقطة تقع في حيرة ترضي أي الطرفين الأم أم الزوجة؟؟.

لذلك من الضروري عدم السماح لأي أحد بالتدخل في حياتك.

حسن المعاملة

يجب عليك أن تهتم بحسن المعاملة معهم والتفكير بذكاء في إدارة العلاقة بينهم بحيث لا تهتم بطرف على حساب الآخر بل عليم معرفة الطرق المختلفة التي يسعد بها والدتك وزوجتك.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى