رئيسىملفات وتقارير

في ليلة وضحاها .. ماذا حدث داخل الكونغرس الأمريكي ؟

كتبت: أمل سعداوي

شهدت العاصمة الأمريكية واشنطن، في ليلة وضحاها، حالة من الغضب الشديد، التي لم تمر عليها، حيث اقتحم المئات من أنصار ترامب مبنى الكونغرس، للتعبير عن غضبهم، ورفضهم للرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن.

ولكن لم يعبروا عن غضبهم، بشكل لائق، حيث قاموا باستخدام أساليب عفوية وهمجية، ما أدى إلى حدوث اشتباكات بينهم وبين قوات الشرطة، لمنعهم من اقتحام قاعة مجلس الشيوخ، والنواب، الذين كانوا على وشك المصادقة على فوز الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن.

الكونجرس الأمريكي

قامت الشرطة بإغلاق مبنى الكابيتول، والأعضاء بداخله، ومنع دخول أو خروج أي شخص من مجمع الكابيتول، بسبب «تهديد أمني خارجي».

وأعلن النواب، عن تأكيد فوز جو بايدن بالرئاسة، واصفين اعتداء أنصار ترامب بأنه «تمرد فاشل»، إذ حطم المحتجون حواجز معدنية عند الدرجات السفلى للمبنى، فيما تصدت لهم الشرطة مرتدية زي مكافحة الشغب.

إطلاق الرصاص على أنصار ترامب داخل الكونجرس الأمريكي

وأعلنت الشرطة، عن وفاة امرأة بعد إصابتها بالرصاص أثناء الفوضى، مشيرة إلى إبطال مفعول عبوتين ناسفتين مشتبه بهما، من قبل مكتب التحقيقات الاتحادي.

وجاء ذلك، بعد الحديث الذي قاله ترامب لأنصاره، حيث طالب منهم بالتوجه إلى مبني الكونغرس، للتعبير عن غضبهم بشأن عملية التصويت، والضغط على المسؤولين المنتخبين لرفض النتائج، وحثهم على «العنف».

«جو بايدن»: هذا تمرد وليس احتجاج

أنصار ترامب يتسلقون جدران الكونجرس الأمريكي

ومن جانبه، قال جو بايدن، إن ما قام به المتظاهرين من إقتحام لمبنى الكونغرس وقيامهم بأساليب همجية، من تحطيمهم النوافذ واحتلالهم المكاتب وتهديدهم سلامة المسؤولين المنتخبين «هذا ليس احتجاجًا، هذا تمرد».

«أوباما» للجمهوريين: اطفئوا النيران

تعليقًا على ما حدث، قال الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، أن ما حدث هو تمرد فاشل، طالبًا من الجمهوريين «اختيار الواقع واتخاذ الخطوات الأولى نحو إطفاء النيران».

تابع أوباما: «سوف يتذكر التاريخ عنف اليوم في مبنى الكابيتول، الذي حرض عليه الرئيس الحالي ”دونالد ترامب“ الذي استمر في الكذب بلا أساس».

وأوضح أن ذلك فيما يخص نتيجة الانتخابات القانونية، كلحظة من العار لأمتنا لكننا سنخدع أنفسنا إذا تعاملنا معها على أنها مفاجأة.

أضاف أوباما: «لقد شجعني أن أرى العديد من أعضاء حزب الرئيس يتحدثون بقوة اليوم وتضاف أصواتهم إلى أمثلة مسؤولي الانتخابات الجمهوريين والمحليين في ولايات مثل جورجيا الذين رفضوا أن يخضعوا للترهيب».

وتابع الرئيس الأمريكي السابق حديثه: «نحن بحاجة إلى المزيد من القادة مثل هؤلاء في الوقت الحالي وفي الأيام والأسابيع والأشهر المقبلة».

وأضاف: «يعمل الرئيس المنتخب جو بايدن على استعادة هدف مشترك لسياستنا، الأمر متروك لنا جميعًا كأمريكيين، بغض النظر عن الحزب، لدعمه في هذا الهدف».

ترامب يخسر 3 موظفين في يوم واحد

أعلن عدد من موظفي ومسؤولي ترامب، عن استقالتهم من مناصبهم، على خلفية ما حدث في مبني الكونغرس.

قدم رئيس ديوان ميلانيا ترامب ونائب السكرتير الصحفي للبيت الأبيض، استقالتهم أمس الأربعاء.

واليوم أعلن ميك مولفاني، عن تقدم استقالته من منصبه كمبعوث خاص لأيرلندا الشمالية.

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق