الأخبارحوادث وقضايا

مصطفى بكري يُطالب النائب العام بالتحقيق مع «ساويرس» بعد تغريدته على حريق الكنيسة

كتبت: تقى أيمن

قال مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، إن نجيب ساويرس يقوم بكتابة تغريدة عكس الرياح بهدف إثارة المشاكل والأزمات. مطالبًا النائب العام بالتحقيق مع «ساويرس» لإثارته للفتنة، وإشعال النيران في بلد تُواجه تحديات من الداخل والخارج.

أضاف «بكري» في تصريحات تليفزيونية، أن نجيب ساويرس تحدث منذ فترة عن أن القطاع الخاص لا يأخذ حقه في العمل بالمشاريع، فرد الرئيس السيسي بأن قيمة المشاريع التي حصلت الشركات التابعة له تقدر بـ75 مليار جنيه.

وأكد عضو مجلس النواب، أن «ساويرس» يهدف بهذه التغريدة بأن هناك فاعل وراء الحادث، دون أن يمتلك دليل أو تصريح صحفي أو بيان من الكنيسة أو من أي شاهد. مشيرًا إلى أن «ساويرس» تحدث بصيغة: «لن نقبل العزاء»، وكأنه متحدث رسمي باسم الأقباط، وهذه اللغة غير مقبولة.

ووجه «بكري» حديثه لساويرس، قائلًا: «ماذا فعلت للكنيسة؟، هل ذهبت لتقديم واجب التعزية لأهالي الضحايا؟، هل ذهبت لزيارة المصابين في المستشفيات؟..يا أخ ساويرس لا تزايد على الدولة المصرية؟».

وكان رجل الأعمال نجيب ساويرس، قد نشر تغريدة عبر «تويتر»، قائلاً: «لم أرد أن أكتب تعزية قبل أن أعرف تفاصيل الحادث لأننا في صعيد مصر لا نقبل العزاء قبل أن نعرف التفاصيل وأن نعرف الفاعل! الله هو المنتقم! وهو الذي سيأتى بحق الضحايا.. عزائى لمصر كلها بكل المسلمين والمسيحيين لأن كل من يعبدالله حزين».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى