اقتصاد وأسواقالأخباررئيسى

ميرسك: خط الشحن بين الهند وساحل أمريكا الشرقي «لن يمر بعد الآن عبر البحر الأحمر»

أكدت مجموعة الشحن الدنماركية “ميرسك”، اليوم الجمعة، تحويل مسار خدمات الخط الملاحي “إم.إي.سي.إل” بين الهند والساحل الأمريكي الشرقي.

وقالت الشركة إن السفن “التي تمر بموانئ في الشرق الأوسط (عبر هذا الخط) لن تمر بعد الآن عبر البحر الأحمر بل ستبحر حول رأس الرجاء الصالح”.

مذكرة استشارية

وقبل يومين، قالت “ميرسك” في مذكرة استشارية لعملائها إنها تحول مسار خدمة الحاويات إم.إي2 بعيدا عن البحر الأحمر وخليج عدن إلى رأس الرجاء الصالح.

وتربط خدمة إم.إي2 إيطاليا وغرب البحر المتوسط بالساحل الغربي للهند.

وفي 19 يناي الجاري، قالت الشركة إنها علقت مؤقتا الحجوزات إلى جيبوتي من آسيا والشرق الأوسط وأوقيانوسيا وشرق أفريقيا وجنوبها ضمن خدمة مسار الشحن التي تقدمها المسماة بلو نايل إكسبريس.

الوضع فى البحر الاحمر

أوضحت ميرسك في بيان “الوضع في البحر الأحمر/خليج عدن وحولهما لا يزال متقلبا وجميع المعلومات الاستخباراتية المتاحة تؤكد أن المخاطر الأمنية لا تزال عند مستوى مرتفع للغاية”.

وذكرت ميرسك أن خدمتها بلو نايل إكسبريس ستحذف على الفور جيبوتي وجدة وميناء الملك عبدالله في السعودية.

وقالت ميرسك إنها لا تتوقع أي تأثير على القدرة الاستيعابية.

وكانت ميرسك تأمل في أن يؤدي التدخل الدولي والوجود البحري الأوسع نطاقا في البحر الأحمر في نهاية المطاف إلى استئناف الملاحة البحرية التجارية عبر المضيق مرة أخرى.

وأضحت في بيان سابق:”نأمل في أن تلك التدخلات وعمليات الوجود البحري الأكبر ستؤدي في نهاية المطاف لتقليل أجواء الخطر بما يسمح بعبور الملاحة البحرية التجارية من البحر الأحمر والعودة مرة أخرى لاستخدام قناة السويس كممر”.

وغيرت شركات شحن مسار سفنها بعيدا عن البحر الأحمر لتقطع الطريق الأطول وهو طريق رأس الرجاء الصالح حول جنوب القارة الأفريقية بعد أن كثفت مليشيات الحوثي المتحالفة مع إيران هجماتها على سفن في المنطقة.

https://www.facebook.com/The.Agricultural.Bank.of.Egypt

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى