الأخباررئيسىمنوعات

«ناسا» ..الأرض على موعد مع أطول خسوف جزئي للقمر في القرن الـ21

كتب: محمود فهمى

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا»، أن العالم سيشهد أطول خسوف جزئي للقمر في القرن الحادي والعشرين ،في الـ19 من نوفمبر الجاري، مع رؤية واضحة في أمريكا الشمالية للخسوف.

وكشفت “ناسا” أن الخسوف يمكن أن يستمر 3 ساعات و28 دقيقة، حيث سيظهر خلالها 97% من القمر باللون الأحمر، مضيفة أنه “من المحتمل أن يكون الخسوف أطول خسوف بين عامي 2001 و2100”.

وحسب “ناسا”، ستمر الأرض بين الشمس والقمر في الساعات الأولى من 19 نوفمبر، لتلقي بظلالها على القمر الأخير، وأضافت أن الخسوف سيبلغ ذروته في الساعة 4 صباحًا بالتوقيت الشرقي، وسيتمكن الناس في جميع أنحاء العالم من رؤية الخسوف اعتمادًا على مناطقهم الزمنية.

وكتبت “ناسا” عبر موقعها الرسمي: “إذا سمحت الأحوال الجوية، سيكون الخسوف مرئيا من أي مكان يظهر فيه القمر فوق الأفق تبعا لمنطقتك الزمنية.. سيحدث ذلك في وقت مبكر أو متأخر في المساء بالنسبة لك”.

وأكدت أن الخسوف سيكون مرئيًا أيضًا من أمريكا الجنوبية وشرق آسيا ومنطقة المحيط الهادئ وأستراليا، كما سيتمكن المحققون الليليون على الساحل الشرقي للولايات المتحدة من الحصول على أفضل منظر من الساعة 2-4 صباحًا بالتوقيت الشرقي.

وتقول وكالة ناسا الأمريكية إن الشمس والقمر يكونان على طرفي نقيض من الأرض بشكل كامل عند حدوث خسوف القمر الكلّي.

وتضيف الوكالة أنه “بالرغم من أن القمر يقع في ظل الأرض، يصل قدر من أشعة الشمس إلى القمر”.

وتمر أشعة الشمس هذه من خلال الغلاف الجوي لكوكب الأرض، الذي يقوم بإزالة معظم المكوّن الأزرق منها، ولذلك يبدو القمر أحمر اللون خلال هذه الظاهرة ويطلق عليه أحيانا اسم “القمر الدموي”.

نرشح أيضاً.. ناسا تجرى اختبارها للدوران الأول لمركبة مستكشف المريخ 2020

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى