الأخبارحوادث وقضايارئيسى

وفاة الصحفية سامية زين العابدين زوجة الشهيد عادل رجائي

كتبت – آية إسماعيل

نعت الهيئة الوطنية للصحافة ببالغ من الحزن و الأسى، الكاتبة الصحفية سامية زين العابدين عضو الهيئة الوطنية للصحافة، وأمينة الإعلام بحزب مستقبل وطن وأرملة الشهيد الراحل اللواء عادل رجائي، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا.

ومنذ أيام قليلة أصيبت سامية زين العابدين بفيروس كورونا وكانت تتلقي العلاج ولكن تتدهورت حالتها الصحية خلال اليوميين الماضيين إلى أن توفيت اليوم.

وأكدت الهيئة الوطنية للإعلام، في بيان صادر لها اليوم الجمعة، أن الفقيدة كانت من أبرز الصحفيين العسكريين في الصحافة المصرية ومشهود لها بالسمعة الطيبة والعطاء المتواصل بين زملائها.. رحمها الله رحمة واسعة وأسكنها فسيح جناته.

نبذة عن حياة سامية زين العابدين

تخرجت سامية زين العابدين من كلية السياسة والاقتصاد جامعة القاهرة في عام 1986، وعملت في مجال الصحافة عقب تخرجها في العام التالي حتي تولت رئاسة قسم الشؤون العسكرية بصحيفة المساء.

ومن أهم الأحداث التي قامت بتغطيتها صحفيًا، حرب الخليج 1990 ومناورات الجيش كافة.

تزوجت من العميد عادل رجائي في يناير 1998، إلا أنها لم تنجب منه أي أطفال حتي استشهد في 22 أكتوبر عام 2016 .

ساهمت سامية زين العابدين في العديد من الحركات الشعبية لمساندة الجيش والشرطة، وقام المشير طنطاوي بتكريمها أكثر من مرة.

ومن أبرز تصريحاتها أن محمد مرسي العياط كان عميلاً في المخابرات الأمريكية اسمه جاروليم، وهو صاحب قضية الكربون الأسود واستدرج العالم المصري عبد القادر حلمه وسلمه للأمريكيين، وحصل على الدكتوراة مقابل خيانته.

وأصدر الرئيس السيسي، قرار بتعيينها عضو الهيئة الوطنية للصحافة في الدورة السابقة، فيما تم تجديد الثقة فيها كعضو بالهيئة في التعديلات الأخيرة كما تم تقدمت كمرشحة في انتخابات مجلس النواب.

«مستقبل وطن» ينعي الصحفية الوطنية

نعت أمانة الأعلام المركزية بحزب مستقبل وطن، برئاسة الدكتورة دينا عبد الكريم، الكاتبة الصحفية سامية زين العابدين، عضو الهيئة الوطنية للصحافة، وأمينة الإعلام بالحزب بمدينة العبور، وأرملة الشهيد البطل عادل رجائي.

وقالت أمانة الإعلام المركزية بالحزب، كانت من أبرز الصحفيين العسكريين في الصحافة المصرية، وخير مثال للوطنية، ورمز مميز لجيل من الصحفيات المكافحات، ومشهود لها بالسمعة الطيبة والعطاء المتواصل بين زملائها.

وتتقدم أمانة الإعلام المركزية، بصادق المواساة والتعازى، في وفاة المغفور لها بإذن الله، سائلين المولى عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته وأن يسكنها فسيح جناته، وأن يلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان”.

فيديو إعلان خبر وفاة الكاتبة العسكرية

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق