التخطي إلى المحتوى
رئيس الوزراء: تعاون وتنسيق مستمر بين الحكومة والبنك المركزى بما يخدم الاقتصاد

التقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، فى مقر مجلس الوزراء، صباح اليوم، الخميس، طارق عامر، محافظ البنك المركزي، الذى بدأ اللقاء بتوجيه التهنئة لرئيس مجلس الوزراء، على منصبه الجديد.

وصرح الدكتور مصطفى مدبولى بأنه تم عقد اجتماع مغلق مع محافظ البنك المركزى لمناقشة عدد من الملفات المشتركة المهمة، مشدداً على أن هذه المرحلة ستشهد تعاوناً تاماً، وتنسيقاً مستمراً بين الحكومة والبنك المركزى، بما يحقق مصلحة الاقتصاد المصرى.

وأوضح رئيس مجلس الوزراء أن الاجتماع شهد مناقشة الأوضاع المالية والاقتصادية، حيث تم عرض تطور الاحتياطى النقدى الأجنبى الحالي، ومؤشرات أداء ميزان المدفوعات، وتطورات برنامج صندوق النقد الدولى، وكذا إجمالى موارد القطاع المصرفى من العملة الأجنبية

وقال الدكتور مصطفى مدبولى: تمت أيضاً مناقشة مديونيات عدد من الجهات الحكومية للبنوك، وآليات وسبل سدادها، وكذا موقف الدين الخارجي، كما تطرق الاجتماع لمناقشة عدد من التشريعات المقترحة الخاصة بالسياسة النقدية والمالية، المطلوب إصدارها خلال الفترة المقبلة، للمساهمة فى تنمية الاقتصاد المصرى.

وشدد رئيس مجلس الوزراء على أنه تم الاتفاق على آلية مستمرة للتنسيق والتعاون بين الحكومة والبنك المركزى، فالمسئولية تضامنية، والهدف واحد، وهو دفع الاقتصاد المصرى، وتحسين معيشة المواطنين.

التعليقات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.