رئيسىصحةكيف؟مقالاتملفات وتقارير

زيادة خصوبة الرجل والمرأة بالأعشاب

تعتبر خصوبة الرجل و المرأة من الاشياء الهامة التي تؤدي الى حياة زوجية سعيدة ينعم بهى كلتا الطرفين من حمل ومتعة وأشياء أخرى تؤدي إلى استمرارها والخروج بها الى بر الامان ، فهناك مجموعة متنوعة من الاعشاب التي يمكنها تحسين صحة الحيوانات المنوية وتحسين النسب الهرمونية التي يمكن أن تؤثر على الخصوبة للرجال ، وتؤدي أيضا الى تصحيح الاختلالات الهرمونية التي تسهم في العقم وقلة الخصوبة لدى النساء .
أولا زيادة خصوبة الرجل بالأعشاب:
1 – الجينسنج ginseng : يحسن خصوبة الرجال عن طريق إدراج الجنسنج في النظام الغذائي اليومي، و هو أحد أشهر الأعشاب التي قد تحسن خصوبة الرجال بزيادة عدد الحيوانات المنوية وحركتها، بالإضافة إلى ذلك تشير بعض الأبحاث أنه يساعد على تحسين ضعف الانتصاب ويزيد من الرغبة الجنسية لدى الرجال. يمكن للرجال أخذ مستخلص نبات الجنسنج، أو تناول جذور الجينسنج الطازجة ، أو مضغ الجذر المجفف يوميًا، ولكن من خلال استشارة الطبيب أولا لتحديد النسب المطلوبة لكل شخص، كما لا يجب أخذ الجينسنج إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم أو انخفاض ضغط الدم.
2- زيت بذور الكتان : في دمج مكملات زيت بذور الكتان في النظام الغذائي الخاص بك لتحسين خصوبتك، وتشير التقارير إلى أن أخذ ملعقة كبيرة يوميًا من زيت بذور الكتان يمكن أن تساعدك على زيادة عدد الحيوانات المنوية أو تحسين حركة الحيوانات المنوية، فهذه العشبة بمثابة مصدر غني من الأحماض الدهنية الأساسية، والتي يمكن أن تبقي الحيوانات المنوية لديك صحية وتحسن تدفق الدم إلى العضو الذكري. أخذ هذا الملحق العشبي يمكن أن يساعدك أيضًا على الحفاظ على صحة البروستاتا مع التقدم في العمر، ولكن احذر من أن الجرعات الكبيرة قد تؤدي إلى انسداد في الأمعاء. لا تأخذ زيت بذور الكتان إذا كان لديك ارتفاع في ضغط الدم أو مرض السكري.
3- نبات البلميط المنشاري Saw Palmetto : دمج نبات البلميط المنشاري في نظامك الغذائي ويمكن شرب الشاي العشبي المصنوع من البلميط المنشاري عن طريق خلط 1-2 ملعقة صغيرة من الثمار المجففة لهذا النبات في خمسة أونصات من الماء المغلي وتركه منقوع لمدة عشر دقائق. بعض الأبحاث العلمية تشير إلى أنه يمكن أن يساعد في تقليل أعراض مشاكل البروستاتا.
4- عشبة الماكا Maca root : غذاء نباتي شهير تم استخدامه لقدرته على تعزيز الرغبة الجنسية والخصوبة. أظهرت عدة دراسات في الرجال أن تناول عدد معين من جذر الماكا المجفف لمدة ثلاثة أشهر قد أدى إلى تحسين الرغبة الجنسية، كما تشير الدراسات أيضا إلى أن جذور الماكا قد تحسن الأداء الجنسي في الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب المعتدل. أيضا قد تحسن عشبة الماكا من عدد وحركة الحيوانات المنوية لدى الرجال .
5 – غذاء ملكات النحل : الذي يصنعه النحل أيضاً، مليء بالأحماض الأمينية والدهون والسكريات والفيتامينات والأحماض الدهنية والحديد والكالسيوم، ووجدت الدراسات الحيوانية أنه يحسن الصحة الإنجابية ، و يشترك فيه الرجال والنساء .
ثانيا زيادة خصوبة المرأة بالاعشاب :
1 – العكبر أو البروبوليس أو صمغ النحل Bee propolis : وجدت دراسة أجريت على النساء اللواتي يعانين من التهاب بطانة الرحم أن أخذ صمغ النحل مرتين يوميا أدى إلى زيادة احتمال الحمل بنسبة 40٪ بعد 9 أشهر.
2 – عشبة شاتافاري Shatavari : هي عضو في عائلة الهليون، وتعتبر من أهم الأعشاب في طب الأيورفيدا للمشاكل المتعلقة بخصوبة المرأة، وللعشبة آثار منشطة على النظام الجنسي للإناث وتساعد على خلق سوائل صحية للإنجاب.
3 – حشيشة الملاك الصينية Dong Quai هي أحد أشهر الأعشاب في الطب الصيني التقليدي لعلاج المشكلات الصحية في آسيا لمدة 2000 عام على الأقل، حيث يربط الأطباء الصينيون استخدام دونج كاي لبرودة الرحم، مما قد يؤدي إلى مشاكل في العقم. عادة ما يجمع المعالجين بالأعشاب بين حشيشة الملاك الصينية والزنجبيل لعلاج مشاكل خصوبة النساء، فهذه الأعشاب دافئة في طبيعتها وتقوي طاقة الجسم، والتي يمكن أن تحفز الخصوبة.
4 – عشبة مريم Chaste Berry : هي عشبة من منطقة البحر الأبيض المتوسط تم استخدامها لعدة قرون في أوروبا لتصحيح الاختلالات الهرمونية الأنثوية، وهناك نوعان أساسيان من الاختلالات التي تسبب العقم والتي تعالجها عشبة مريم، الأول هو قصور الجسم الأصفر corpus luteum والذي ينطوي على انخفاض مستويات البروجسترون بعد الإباضة، مما يتداخل مع بيئة الرحم المؤاتية اللازمة للحمل، والثاني هو زيادة في البرولاكتين وهو هرمون يثبط الخصوبة. ولكن يجب استشارة ممارس صحي مؤهل كالطبيب قبل تناول عشبة مريم بطريقة طبية.
5 – الأعشاب الصينية إدارة العقم عند النساء بالأدوية العشبية الصينية يمكن أن يحسن معدلات الحمل مرتين خلال فترة 3-6 أشهر مقارنة مع العلاج بالعقاقير الطبية، بالإضافة إلى ذلك تأثرت مؤشرات الخصوبة مثل معدلات الإباضة، ونتائج مخاط عنق الرحم، ودرجة حرارة الجسم الأساسية، والسماكة المناسبة لبطانة الرحم بشكل إيجابي من خلال العلاج بالأعشاب الصينية، مما يشير إلى تحسن معدل الخصوبة .

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق