الأخبارحوادث وقضايارياضةعقارات

المجتمعات العمرانية: “القاهرة الجديدة لن تغرق مرة ثانية”

طمأن المهندس عبد المطلب ممدوح نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لتنمية وتطوير المدن، سكان القاهرة الجديدة بعدم تكرار أزمة غرق المنطقة نتيجة مياه الأمطار مرة أخرى، بعد إجراءات الهيئة لرفع كفاءة المحطات، واستعدادات مواجهة تكرار الأزمة، قائلا: “اطمئنوا لن تغرق القاهرة الجديدة مرة ثانية”.
وشرح “ممدوح” أسباب الأزمة، قائلا: “استلمنا محطات الصرف الصحى من شركة الإدارة بالقاهرة الجديدة متهالكة، واتخذنا قراراً بسرعة رفع كفائتها، إلا أنه لسوء الحظ حدثت أزمة الغرق بعد شهر واحد فقط من استلامها”، مضيفا: “اتخذنا عدة قرارات لرفع كفاءة المحطات، وعمل ازدواج بها بين مياه الصرف والأمطار، كما نتابع أى تحذير من الأرصاد، وننشر سياراتنا بالميادين لرفع أى مياه متراكمة نتيجة الأمطار”.
وجاء ذلك خلال اجتماع لجنة التشييد والبناء، بجمعية رجال الأعمال المصريين، ظهر اليوم الاثنين، لمناقشة مشاكل المطورين العقاريين.
ورداً على شكاوى المطورين العقاريين من تحصيل رسوم المياه، أوضح ممدوح، أن هيئة المجتمعات العمرانية تدرس مع جهاز تنظيم المياه، تعميم تجربة العدادات مسبوقة الدفع بكافة الوحدات الجديدة، مضيفا أنه اتفق على توحيد نظام التشغيل “السوفت وير” للشركات الأربعة المنتجة للعدادت الذكية، وحال نجاح تلك التجربة سيتم استبدال العدادات القديمة، وهذا هو الحل الوحيد بعدما وجدنا هناك فارق بين ما يتم توصيله من مياه للكومباوندات، وما يتم تحصيله وهذا الفارق خسارة لشركة المياه.
وبالنسبة لشكاوى التسجيل العينى، أكد ممدوح، أن الهيئة ملتزمة بسرعة التسجيل العينى بعد صدور القانون الجديدة، مطالباً رجال الأعمال بالتواصل معه شخصياً حال مواجهة أى مشكلة فى التسجيل.
وحول أزمة المخلفات، قال ممدوح، إنه تم توقيع بروتوكول مع شركتين لإدارة المخلفات العضوية بشرق وغرب القاهرة، على أن تقوم الأولى بشرق القاهرة باستخدام المخلفات فى العضوية فى إنتاج الكهرباء، بعد اتفاقها مع وزارة الكهرباء على سعر البيع، وحصولها على أرض مقابل حق انتفاع، أما الشركة التى تتولى غرب القاهرة، فتستخدم المخلفات لإنتاج وقود لمصانع الأسمنت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق