أسواق المالرئيسىملفات وتقارير

بضغوط الدولار.. النفط والذهب يتراجعان عالميًا اليوم وسط ترقب لنتائج اجتماع «المركزي الأوروبي»

كشفت وكالة «رويترز» في تقرير لها اليوم الخميسن أن أسعار الذهب والنفط، تراجعت، بضغط صعود الدولار ونمو مخزونات الخام الأمريكية.

أسباب تراجع الذهب والنفط عالميًا اليوم

وأشارت «رويترز» في تقريرها، إلى أن أسعار الذهب اليوم الخميس، انخفضت لتحوم قريبا من أدنى مستوى في أكثر من أسبوع، تحت ضغط ارتفاع الدولار وانتعاش الشهية للمخاطرة، بينما يرقب المستثمرون اجتماع البنك المركزي الأوروبي المقرر اليوم.

و كان السعر الفوري للذهب منخفضا 0.2 % إلى 1799.18 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد أن سجل أقل مستوى له منذ 12 يوليو تموز عند 1793.59 دولار الجلسة السابقة.

ونزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2% لتسجل 1799.20 دولار للأوقية.

وقالت مارجريت يانج، المحللة لدى ديلي إف.إكس، “أسعار الذهب تحت ضغط لأن الدولار يحوم حول أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر والأسهم الأمريكية انتعشت لليوم الثاني، مما يعني أن المتعاملين يتغاضون عن بواعث القلق حيال الفيروس ويعاودون التداول على أساس التضخم.”

وفي المعادن النفيسة الأخرى، نزلت الفضة 0.3% إلى 25.15 دولار للأوقية.

وارتفع البلاديوم 0.5% مسجلا 2667.44 دولار، وهبط البلاتين 0.3% إلى 1076.91 دولار للأوقية.

أسباب تراجع النفط

كما لفتت «رويترز»، إلى أن أسعار النفط، تراجعت الخميس، بعد زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية ووسط تنامي إصابات كوفيد-19 التي تهدد الطلب.

لكن الأسعار حافظت على معظم مكاسب الجلسة السابقة لتوقعات باستمرار شح الإمدادات حتى نهاية العام.

وكان خام برنت منخفضا 11 سنتا بما يعادل 0.2% إلى 72.12 دولار للبرميل، بعد صعوده 4.2% في الجلسة السابقة.

وانخفض الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط ستة سنتات أو 0.1% ليسجل 70.24 دولار للبرميل، بعد أن ارتفع 4.6% أمس الأربعاء.

وقال إدوارد مويا، كبير المحللين في أواندا، “التقلبات في الطاقة مازالت كبيرة مع محاولة المتعاملين استيعاب ضعف الطلب في المدى القصير من جراء بواعث القلق حيال السلالة دلتا وتوقعات استمرار شح الخام لنهاية العام.”

وتابع “سيكابد النفط مصاعب لتعويض خسائره إلى أن يبدأ انحسار موجة القيود الجديدة في أنحاء جنوب شرق آسيا وأستراليا وأوروبا.”

أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية ارتفاع مخزونات الخام في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للنفط في العالم، 2.1 مليون برميل الأسبوع الماضي إلى 439.7 مليون برميل، في زيادة لم تكن متوقعة هي الأولى منذ مايو.

اقرأ أيضًا.. تراجع الذهب والنفط عالميًا اليوم والدولار يحتكر القمة في ثاني أيام عيد الأضحى.. التفاصيل

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق