الأخبارخدمات

صحفيو جريدة «الوطني اليوم» يستغيثون بالرئيس السيسي

طالب صحفيو جريدة «الوطني اليوم» التي كانت تصدر بالمشاركة بين الحزب الوطني ومؤسسة أخبار اليوم، الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بالتدخل لحل أزمتهم التي طال أمدها 10 سنوات.

وبدأت الأزمة منذ صدور حكم بحل الحزب الوطني، في أبريل 2011، وبناءً عليه توقف صدور الجريدة وتم ضم بعض الصحفيين إلى مؤسسة الأخبار، فيما تبقى صحفيون آخرون خارج الأخبار دون تسوية مشكلتهم.

وقال صحفيو «الوطني اليوم»، في بيان لهم اليوم، إن اثنين من زملائهما ماتا مصابيْن بمرض السرطان وتركا أسرتيهما من دون أي غطاء تأميني أو معاش، وأصبح الباقون مهددون بنفس المصير حيث لا يوجد لهم أي غطاء تأميني أو مرتبات.

وتمت مخاطبة الكاتب الصحفي ياسر رزق، رئيس مجلس إدارة الأخبار السابق، الذي تجاهل المشكلة دون الفصل فيها، رغم استغاثة الزملاء، بينما تقوم المؤسسة بتعيينات جديدة وتتجاهل في الوقت ذاته مطالب الزملاء أصحاب الحق في الانتماء إلى المؤسسة التي أخذت أملاك جريدتهم.

وأضاف صحفيو «الوطني اليوم»، أن الرئيس السيسي بحسه الإنساني يقوم بحل العديد من المشكلات والتدخل بشكل إنساني، ومن هذا المنطلق لجأ الصحفيون إليه بوصفه الحَكم بين السلطات والأب الإنسان الذي يأتي بحق جميع المصريين.

نرشح لك: المصرف المتحد ونقابة الصحفيين يوقعان بروتوكول لتمويل 1108 وحدة سكنية

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق