الأخباررئيسى

معيط: جاهزون لتلبية كل مايطلبه أشقاؤنا فى السودان

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية أن مصر جاهزة بكل ما تمتلكه من قدرات وإمكانات وخبرات فى شتى المجالات لتلبية كل مايطلبه أشقاؤنا فى السودان، بما يعود بالنفع عليهم، ويُساعدهم فى تحقيق أهداف التنمية الشاملة، والمستدامة.

وأشار إلى حرص الجانب المصرى على تبادل الخبرات بين البلدين فى مجال الإصلاح الاقتصادى على النحو الذى يصب فى مصلحة شعبى وادى النيل؛ بما يُسهم فى خلق نموذج للشراكة التنموية، والتكامل الاقتصادى، خاصة فى ظل ما تتفرد به العلاقات المصرية السودانية من خصوصية تاريخية ترتكز على روابط الأخوة والمودة الصادقة.

وقال الوزير فى بيان إن جلسة المباحثات التى عقدها اليوم الأحد في الخرطوم، مع المجموعة الوزراية الاقتصادية بالحكومة السودانية، شهدت حالة من النقاش المثمر حول مراحل تنفيذ عملية الإصلاح الاقتصادي المصرى، وما يجب مراعاته فى هذا الإطار، واتخاذه من حيث السياسيات المالية والنقدية، وبرامج الحماية الاجتماعية، ومن المقرر أن تشهد المرحلة المقبلة تعزيز التعاون بين الجانبين عبر لقاءات لممثلي الوزارات المعنية بالبلدين؛ لتبادل الخبرات.

وأعرب الدكتور جبريل إبراهيم وزير المالية السودانى عن سعادته بلقاء وفد وزارة المالية برئاسة الدكتور محمد معيط، بحضور كل من وزراء القطاع الاقتصادي بالسودان.

وقال : استمعنا إلى التجربة المصرية في الإصلاح الاقتصادى، وكيف خرج شاملاً، وراعى مراعاة كاملة الحماية الاجتماعية، وكيف أدى إلى تنمية موارد الدولة، لافتًا إلى أن النقاشات تطرقت إلى التنسيق بين البنك المركزي ووزارة المالية، وأن هذا الإصلاح لم يكن خاصًا بوزارة المالية فقط، وإنما امتد إلى كل الوزارات، مما أدى إلى نتائج ملموسة جدًا.

أوضح أن مصر تتمتع الآن بجنى ثمار نتائج الإصلاح الاقتصادى الذى كان يمكن أن يكون قاسيًا جدًا لولا الترتيبات التى اتخذت لضمان الحماية الاجتماعية، مشيرًا إلى أن الجانب السوداني اطلع على التجربة المصرية، التي تعتبر أقرب تجربة إلى السودان، الذي يقوم بترتيبات للاستفادة من تلك التجربة لأقصى درجة ممكنة.

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق