الأخباررئيسى

«الحكومة» تنفي فرض قيود على الفئات المعفاه من المصروفات المدرسية

كتبت: آية إسماعيل

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما تردد في بعض المواقع الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي، بشأن فرض قيود على الإعفاءات من المصروفات المدرسية للطلاب الأيتام وأبناء المرأة المطلقة خلال العام الدراسي الجديد 2021/2022.

نفي شائعة فرض قيود على الإعفاءات من المصروفات المدرسية

أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أنه تواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي نفت تلك الأنباء.

و أكدت «التربية و التعليم» أنه لا صحة لفرض أي قيود على الإعفاءات من المصروفات المدرسية للطلاب الأيتام وأبناء المرأة المطلقة خلال العام الدراسي الجديد 2021/2022.

فيما أوضحت، أن المادة الثامنة من القرار الوزاري رقم “119” لسنة 2021 والخاصة بتحديد الفئات المعفاة من سداد المصروفات المدرسية تسري على كافة الطلاب الأيتام وأبناء المرأة المطلقة خلال العام الدراسي الجديد 2021/2022، دون تحديد أي شروط أو قيود إضافية على هذا الإعفاء.

و أشارت الوزراة، إلى أنه يحق للطلاب غير القادرين على دفع المصروفات المدرسية وغير المدرجين ضمن الفئات المعفاة من المصروفات، التقدم ببحث اجتماعي لوزارة التضامن الاجتماعي وتسليمه إلى الإخصائي الاجتماعي بالمدرسة لتطبيق الإعفاء من سداد المصروفات ومقابل الخدمات الإضافية، والأنشطة الطلابية المقررة بالمدارس.

الفئات المعفاه من المصروفات الدراسية

وفي سياق متصل، تتمثل الفئات المعفاة من المصروفات الدراسية في العام الدراسي الجديد في:

  • الطلاب يتامى الأب.
  • أبناء المرأة المعيلة والمطلقة ومهجورة العائل.
  • أبناء شهداء ثورة 25 يناير.
  • الطلاب الملتحقون بدور الرعاية الاجتماعية.
  • أبناء مصابي الثورة بعد تقديم المستندات التي تدل على ذلك
  • طلاب مدارس مناطق حلايب وشلاتين وأبو رمادة في محافظة البحر الأحمر.
  • طلاب مدارس شمال سيناء
  • الطلاب أبناء الأسر التي تحصل على المعاشات المقدمة من وزارة التضامن الاجتماعي.
  • أبناء ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • أبناء الذكور المفرج عنهم من السجون حديثاً بعد إجراء بحث اجتماعي يثبت أنهم غير قادرين وبدون دخل ثابت.
  • طلاب مدارس التربية الخاصة ومدارس التعليم المجتمعي والمدارس الصديقة للأطفال

وكذلك طلاب المدارس الصديقة للفتيات، والمتحررين من الأمية الملتحقين بالمدارس، أبناء شهداء وضحايا ومصابي العمليات الحربية والإرهابية.

من جانبه، ناشد المركز الإعلامي بمجلس الوزراء، وسائل الإعلام المختلفة. ورواد مواقع التواصل الاجتماعي ضرورة توخي الدقة قبل نشر مثل تلك الشائعات.

والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين.

نرشح لك.. منهم المرأة المعيلة.. تعرف على الفئات المستحقة لاستخراج بطاقة تموين

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق