الأخباررئيسىملفات وتقارير

ما الذي يجب البحث عنه في ليلة الانتخابات الأمريكية؟

توجه الأمريكيون إلى صناديق الاقتراع صباح اليوم للإدلاء بصوتهم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، والتي تشهد صراعاً كبيراً بين جو بايدن و دونالد ترامب.

ما يجب مراقبته في ليلة الانتخابات:

بعض التفاصيل الأساسية:

• لكي تصبح رئيسا للولايات المتحدة لا تحتاج في الواقع إلى الفوز بالتصويت الشعبي، وإنما بدلا من ذلك يهدف المرشحون إلى الفوز بالأغلبية في ما يسمى المجمع الانتخابي.

• وفي الانتخابات الحالية، يصوت ملايين الأمريكيين بالبريد أكثر من الانتخابات السابقة، وقد يستغرق فرز الأصوات البريدية مزيدا من الوقت، ولن تبدأ بعض الولايات الفرز حتى يوم الاقتراع، لذلك سيكون هناك بالتأكيد تأخير في بعض النتائج.

• وبسبب هذه الزيادة غير المسبوقة في عدد الأصوات البريدية فقد ينتهي الأمر بهزيمة المرشح الذي تقدم في وقت مبكر مع فرز الأصوات البريدية أو الشخصية، لذلك كن حذرا من الأرقام.

ترامب و بايدن

بعض المصطلحات الرئيسية:

• بيلويذر ستيت (ولاية رائدة، أي تلك التي تقدم مؤشرات أولية عن الفائز): وأماكن مثل أوهايو وميسوري أثبت الناخبون فيها موثوقيتهم في اختيار الفائز في انتخابات سابقة.

• إيكزيت بولز (استطلاع الرأي خارج مراكز الاقتراع): المقابلات الشخصية مع الناخبين عند مغادرتهم مراكز الاقتراع، ويتم إجراء مقابلات مع عدد صغير فقط يمثلون عينة لمجموع الناخبين، وبالتالي يمكن أن تكون نتيجة استطلاع يوم الاقتراع مختلفة عن الفرز الرسمي.

• إليكتورال كوليغ (المجمع الانتخابي): تحصل كل ولاية على عدد من الناخبين يتناسب تقريبا مع عدد سكانها. وفي معظم الحالات يحصل أيضا أي مرشح يفوز بالولاية بجميع ناخبي تلك الولاية، الذين يجتمعون لاحقا لاختيار الرئيس ونائب الرئيس. ونظرا لوجود 538 صوتا في الهيئة الانتخابية، يحتاج كل مرشح إلى 270 صوتا للفوز.

• بروجكشينز فيرسيز كولينغ (التنبؤ مقابل إعلان الفوز): ويستخدم هذا المصطلح للتميز بين التنبؤات بالفائزين بناء على المعطيات الأولية والفائزين رسميا بعد كامل عملية فرز الأصوات. ففي ليلة الانتخابات ، سيستخدم عدد الأصوات للتنبؤ بالفائز المحتمل لكل ولاية وفي عموم التصويت على مستوى البلاد. ومع ذلك ، لن يتم “إعلان الفوز” بالولاية حتى يتم جمع بيانات كافية لإعلان فائز واضح. ويتضمن ذلك شهورا من الاقتراع واستطلاعات الرأي خارج مراكز الاقتراع وفرز بعض الأصوات الفعلية.

• سوينغ ستيت أو باتلغراوند ستيت (الولاية المتأرجحة، ومثل هذه الولايات توصف أيضا بأنها ساحات المعركة الرئيسية لحسم التصويت): تفتقر هذه الولايات إلى الانتماء الحزبي الواضح، مما يعني أنها متاحة لكل من المرشحين الديمقراطيين والجمهوريين.

• ريد ستيت فيرسيز بلو ستيت (ولاية حمراء مقابل ولاية زرقاء): تميل هذه الولايات إلى التصويت مع حزب معين، الجمهوريون في الولايات الحمراء والديمقراطيون باللون الأزرق.

كيف تعرف الفائز؟

ترامب و بايدن

سيجعل تدفق بطاقات الاقتراع عبر البريد هذا العام من الصعب رؤية من هو في الصدارة في وقت مبكر.

ولدى الولايات المختلفة قواعد مختلفة لكيفية فرز بطاقات الاقتراع البريدية ومتى يتم ذلك، مما يعني أنه ستكون هناك فجوات كبيرة بينها من حيث الإبلاغ عن النتائج. وبدأت بعض الولايات مثل فلوريدا وأريزونا، فرز بطاقات الاقتراع قبل أسابيع من موعد الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني، في حين أن ولايات أخرى مثل ويسكونسن وبنسلفانيا لن تمس هذه الأصوات حتى يوم الانتخابات مما يعني أنه من المحتمل أن يكون فرز الأصوات لديهم أبطأ.

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق