رئيسىعالم الفن

«ورحمة ماما ما حصل».. ميادة الحناوي تكشف حقيقة إجرائها عملية تجميل

كتبت: أمل سعداوي

«ورحمة ماما ما حصل».. بتلك الكلمات ردت الفنانة ميادة الحناوي على الاخبار التي تُشير إلى إجرائها عملية جراحية، والتي بسببها تصدرت تريند «جوجل».

كانت بداية الحديث، عندما نشر خبير التجميل اللبناني، نادر صعب، صورتين للفنانة ميادة الحناوي وهناك فرق كبير بينهم، ما فتح باب التكهنات حول خضوعها لعمليات التجميل، لتسلط الكاميرات الأضواء عليها، وتصبح حديث الجميع.

أوضحت الصور أن هناك تلاعب جراحي في منطقة الوجه والرقبة والجفن العلوي والسفلي وعملية إزالة اللغد، مما جعلها تبدو أصغر بكثير.

عدم الرد

ولم تعلق الفنانة السورية، على تلك الصور في الوقت الحالي. مؤكدة أنها سترد في الوقت المناسب.

وقالت «الحناوي»: «لا أعود بالله.. ورحمة ماما ما حصل سبب نضارة بشرتي وأنا اللي فيه دا لأني لا بدخن ولا بشرب حاجة. وبنام بدري، وهرد عن سبب انتشار شائعات عني لكن كل شيء في الوقت الصح».

وعن شائعات وفاتها التي اكتسحت مواقع التواصل الاجتماعي الفترة الماضية، قالت الفنانة: «دائمًا بيطلعوا عني شائعات فظيعة، والفنان معرض لأي شيء، ورب العالمين هو اللي بيشفي وهو اللي بياخد الروح، وطلعوا أي شيء عني ما بيهمني».

وفور انتشار الصور لها من قبل الطبيب، اندلعت حالة من الغضب الشديد من قبل جمهورها، ما جعله يسرع لحذفها بعد دقائق من نشرها.

من هي مادية الحناوي؟

ميادة الحناوي، مغنية سورية، لقُبت بـ مطربة الجيل، اكتشفها الموسيقار محمد عبد الوهب أثناء غنائها في إحدى الحفلات بمصيف بلودان بسوريا.

إقرأ أيضًا.. الإعلامية سالي شاهين تتصدر تريند «جوجل» بعد تعليقها على فيديو مبروك عطية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى