أخبار عربيةحوادث وقضايا

القدس تتصدر تريند «جوجل» بسبب حرق المسجد الأقصى

كتبت: فاطمة عماد

تصدرت مدينة القدس، تريند جوجل، خلال الساعات الماضية، بعد حرق المسجد الأقصى لاسيما بعد إطلاق حركة حماس صواريخ باتجاة إسرائيل، على خلفية سعي الاحتلال لاستيطان أحد مناطق حي الشيخ جراح بالقدس القديمة، واعتدائه على المصليين في المسجد الأقصى.

ويرصد لكم موقع«عالم البيزنس» تفاصيل حرق المسجد الأقصى كالآتي:

تفاصيل حرق المسجد الأقصى

اندلع حريقا في باحات المسجد الأقصى بالقدس، نتيجة اشتعال النيران في شجرة خارج المسجد الأقصى ولا أضرار لحقت بالمسجد.

وذلك بعد إعتداء الاحتلال الإسرائيلي على بعض المصليين في المسجد الأقصى، وإلقاء الشرطة الإسرائيلية بعض القذائف النارية على المتظاهرين.

موقف فلسطين

مدير المسجد الأقصي

قال الشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى، “أناشد كل الشبان العقلانية وأنتم تعرفون أن الطرف الأخر يتحين الفرص ولا تعطوا لأحد الفرصة لاقتحام مسجدنا “.

حراس المسجد الأقصي

سعى حراس المسجد الأقصى للسيطرة على الوضع ومنع تفجر الأمور في المسجد.

الهلال الأحمر الفلسطيني

قال الهلال الأحمر الفلسطيني، إنه سجل اكثر من 334 إصابة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في المسجد الأقصى ومحيط البلدة القديمة.

أضاف أن هناك أكثر من 258 إصابة نقلت للمستشفيات بينها 7 إصابات خطيرة جدا.

كتائب القسام

قال أبوعبيدة، الناطق باسم «كتائب القسام» الجناح العسكري لحركة «حماس»:«قيادة المقاومة في الغرفة المشتركة تمنح الاحتلال مهلة حتى الساعة السادسة من مساء اليوم لسحب جنوده ومغتصبيه من المسجد الأقصى المبارك وحي الشيخ جراح، والإفراج عن كافة المعتقلين خلال هبة القدس الأخيرة، وإلا فقد أعذر من أنذر».

موقف إسرائيل

وسائل الإعلام الإسرائيلية

قالت وسائل إعلام إسرائيل، إن الحريق وقع بعدد من الأشجار.

الشرطة الإسرائيلية

اقتحمت الشرطة الإسرائيلية، صباح يوم الإثنين ،المسجد الأقصى واعتدت على المصلين داخله.

موقف الدولة العربية

موقف مصر

وزارة الخارجية المصرية

دانت وزارة الخارجية المصرية اقتحام القوات الإسرائيلية لحرم المسجد الأقصى المبارك، والتعرُض للمُصلين الفلسطينيين وإخراجهم من داخل باحات المسجد الأقصى.

أكدت الوزارة، أنها تحمُل إسرائيل مسئولية التطورات المتسارعة والخطيرة، والتي تُنبئ بمزيد من الاحتقان والتصعيد الذي لا يُحمد عُقباه.

طالبت وزارة الخارجية، الدولة الاسرائيلية بوقف كافة الممارسات التي تنتهك حُرمة المسجد الأقصى المبارك،في شهر رمضان الفضيل، وذلك اتساقًا مع قواعد القانون الدولي وبغية توفير كافة أوجه الحماية للمدنيين الفلسطينيين في حرم المسجد الأقصى المبارك.

مفتي جمهورية مصر العربية

أدان الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، رئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، الاقتحامات المتكررة لقوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى المبارك، والاعتداء على المقدسيين والمُصلين الفلسطينيين ، وإخراجهم من داخل باحات المسجد الأقصى.

طالب «علام »بضرورة وقف كافة الممارسات التي تنتهك حُرمة المسجد الأقصى المبارك، والاعتداء على المصلين والمقدسين، في شهر رمضان المبارك وما له من خصوصية كبيرة لدى المسلمين.

أوضح مفتي الجمهورية، أن قوات الاحتلال تضرب عُرض الحائط بالاتفاقيات والقوانين الدولية، وسط صمت المجتمع الدولي الذي من المفترض أن يتحرك لمنع هذه الممارسات العدوانية التي يقوم بها الاحتلال تجاه المصلين والمدنيين الأبرياء.

مستشار الرئيس للشئون الدينية

وكتب أسامة الأزهرى، عبر حسابه الخاص «إنستجرام»: “لا سبيل إلى حماية المسجد الأقصى إلا أن يكون تحت الحماية الشعبية من المسلمين جميع.

بالتوافد المستمر الكثيف من جموع المسلمين فى مختلف أنحاء العالم إلى المسجد الأقصى لزيارته وعمارته وحمايته”.

موقف المغرب

ورفضت المملكة المغربية، انتهاكات الاحتلال للمسجد الأقصى، كما تعتبر أن الإجراءات الأحادية الجانب ليست هي الحل. وتدعو الى تغليب الحوار واحترام الحقوق.

وتؤكد على ضرورة الحفاظ على الوضع الخاص لمدينة القدس وحماية الطابع الإسلامي للمدينة وحرمة المسجد الأقصى المبارك.

موقف الأردن

رفض المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية، ضيف الله الفايز، الانتهاكات والهمجية لاقتحام الحرم والاعتداء على المصلين.

مطالبا إسرائيل بضرورة إخراج الشرطة والقوات الخاصة من باحات المسجد الأقصى وترك المصلين الآمنين لتأدية الشعائر الدينية بكل حرية.

موقف السعودية

قالت الخارجية السعودية في بيان لها: “المملكة تدين أي إجراءات أحادية الجانب، وأي انتهاكات لقرارات الشرعية الدولية.

وكل ما قد يقوض فرص استئناف عملية السلام لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة”.

موقف الإمارات

أعربت دولة الإمارات، عن قلقها الشديد من أحداث العنف التي شهدتها القدس الشرقية المحتلة، وما ترتب عنها إصابة عدد من المدنيين.

وقالت إنها تدين بشدة اقتحام المسجد الأقصى الشريف وتهجير عائلات فلسطينية
موقف قطر والكويت والبحرين.

أدانت كل من قطر والكويت والبحرين ، طريقة تعامل إسرائيل مع الفلسطينيين، في المسجد الأقصى. ودعت المنامة الحكومة الإسرائيلية إلى “وقف هذه الاستفزازات المرفوضة ، ضد أبناء القدس.

موقف الجامعة العربية

حذر الأمين العام المساعد، السفير حسام زكى، من خطورة الاعتداءات الإسرائيلية على المصلين بالمسجد الأقصى وعلى سكان حي الشيخ جراح.

وذلك ضمن سياسة إسرائيلية ممنهجة لتهويد القدس وتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم للمدينة ومقدساتها.

موقف فرنسا

بينما حذرت فرنسا من «تصعيد واسع النطاق» بعد اندلاع صدامات جديدة بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية.

وزارة الخارجية الفرنسية

تدعو المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية، جميع الأطراف إلى التزام أكبر قدر من ضبط النفس والامتناع عن أي استفزاز.

كما يذكر أن حي الشيخ جراح بالقدس يشهد منذ أكثر من 10 أيام، مواجهات بين الشرطة الإسرائيلية وسكان الحي الفلسطينيين.

ومتضامنين معهم. ويحتج الفلسطينيون في الحي على قرارات صدرت عن محاكم إسرائيلية بإجلاء عائلات فلسطينية من المنازل التي شيدتها عام 1956.

نرشح لك: الجامعة العربية: منع اسرائيل تدريس المنهج الفلسطيني بالقدس انتهاك للاتفاقيات الدولية

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق