رئيسىملفات وتقارير

بكلمات مؤثرة.. الجماعة الصحفية تنعي الكاتب الصحفي الراحل هاني رسلان

كتبت: أمل سعداوي

نعت الجماعة الصحفية الكاتب الصحفي الراحل هاني رسلان، مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، التي توفي صباح اليوم السبت متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا.

الصحفيون ينعون الراحل هاني رسلان

وكانت الدكتورة أماني الطويل، مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية والخبيرة في الشؤون الأفريقية، قد أعلنت نباء وفاة الراحل.

وكتبت «الطويل»، عبر حسابها الشخصية، على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»:”فقد مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية الزميل الأستاذ هاني رسلان متأثرًا بتداعيات اللعين كورونا”.

أضافت:”نعزي أنفسنا، وأهله ومحبيه وأصدقاءه، ونذكر للفقيد عظيم عمله ومجهوده لخدمة قضايا وطنه، وقضايا وادي النيل، خصوصًا دراسات الشؤون السودانية، وندعو له بالرحمة والمغفرة وأن يمن عليه الله سبحانه وتعالي بفسيح جناته، إنا لله وإنا إليه لراجعون”.

ومن جانبها، نعت الهيئة الوطنية للصحافة برئاسة عبد الصادق الشوربجي، وأعضاء الهيئة، الراحل، مقدمين خالص التعازي والمواساة لأسرة الفقيد وللأسرة الصحفية المصرية، داعية المولي عز وجل أن يتغمده بالرحمة والمغفرة، وأن يلهم آهله وذويه الصبر والسلوان.

كما نعى المجلس الأعلي لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفي كرم جبر، الراحل، وتقدم المجلس بخالص العزاء إلى أسرة الفقيد، داعيا الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله الصبر والسلوان.

ونعى عدد من المسؤولين والصحفيين الراحل، داعين الله عز وجل بأن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهم آهله وذويه الصبر والسلوان.

قلب أسد

وقال الدكتور محمد نصر علام، وزير الري السابق، عبر حسابه الشخصي على موقع «فيس بوك»:”كان هانئ الله يرحمه مثالا للرجولة المجسدة بالرغم من جسده السقيم، فكان قلبه قلب أسد فى دفاعه عن وطنه حاملا سيفه للزود عن وطنه بكل غال ونفيس، وكان شهما كريما خلوقا أديبًا تعلمت منه الكثير. كان مثالا للاخلاص والحب فى الله، وهو أصلا من الشرفاء من بيت أهل رسول الله صلى الله عليه وسلم. كنت لا أطيق أن يمر أسبوعا بدون أن نتحدث تليفونيا لأسمع صوته واتمتع بأرائه، بالرغم من مرضه وألامه رحمة الله عليه. اللهم أسكنه فسيح جناتك وعوضه خيرا عن ألامه وأمراضه، فأنت العفو الكريم”.

بار بوطنه

ونعت صديقة الراحل وتدعى أسماء الحسيني على صفحتها عبر «فيس بوك»، بكلمات مؤثرة يفتر لها القلب، قائلة:” استيقظت صباح اليوم على رنين لا ينقطع للهاتف لمكالمات تحمل لي الخبر الحزين برحيل المغفور له بإذن الله.. لقد عرفت هاني أخا شهما كريما وفيا، وابنا بارا من أبناء مصر، ومدافعا صلبا عن قناعاته الوطنية”.

تابعت:”وعلى المستوى الشخصي تحمل الراحل العزيز الاما جساما ومشقة كبيرة من الأمراض التي عصفت بجسده، والتي قاومها بصلابة وصبر جميل، دون تذمر أو شكوى، وظل حتى آخر أيام حياته يساهم ويؤدي دوره بكل قناعة ومثابرة”.

استكملت:”لقد فقدت مصر والشؤون الأفريقية والأهرام باحثا جادا ومحللا عميقا شجاعا كرس حياته لقضايا وطنه وأمته.. اللهم اجزه عن اجتهاده في علمه، وعن صبره في مرضه، وعن اخلاصه لوطنه وأمته، جزاء تنير به قبره، وتؤنسه في وحدته، وتبدله أهلا خيرا من أهله”.

فقده الوطن

ونعى صديق آخر للراحل عبر حسابه على «فيس بوك»، قائلًا:”رحل أخي وصديق عمري الطيب النبيل هاني رسلان.. تسمرت أقدامي وانهمرت دموعي عندما سمعت الخبر الحزين وجدت الكلمات عصية فلا أكاد أبين…كان الراحل يجسد قيم المصري ابن دندرة الأصيل فعاش مدافعا عن مبادئه ووطنه لأبعد مدى… إنه فقد كبير على المستوى الشخصي والوطني رحمك الله يا ابو عمر ياغالي وربنا يجمعنا بك في مستقر رحمته”.

اقرأ أيضًا.. رئيس تحرير «عالم البيزنس» ينعي الصحفي الراحل بدوي شلبي ويقدم العزاء لأسرته

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى