ملفات وتقارير

خاص/ شارع فؤاد وتعدد أسماءه.. تاريخ يروى على لسان الكتاب والمؤرخين

كتبت: أمل سعداوي

ما أن تضع قديمك بداخله تشعر وكأنك بداخل دوامة زمنية تعود بك للوراء لفترة حكم الرمانين للإسكندرية، إنه شارع فؤاد أقدم حي في العالم والذي كان إلهامًا لمعظم المباني في العالم ويضم 50 مبنى تاريخي جميعها بنيت في العصر البطلمي، وتجد مركز الإسكندرية للإبداع والذي عبارة عن تحفة فنية على أرض الواقع والذي يُعد أول مركز ثقافي على أرض اسكندرية فهو ملتقى الأدباء والعازفين وأصحاب الهوايات في المجالات العلمية والفنية.

في رحلة طويلة سنرجع فيها للوراء لمعرفة تاريخ هذا الشارع ولماذا أطلق عليه اسم «فؤاد»؟.. وكافة المعلومات التي تتعلق به.

في العام 331 قبل الميلاد تحديدًا في عهد البطالمة، أنشأ شارع فؤاد وكان يسمى وقتها بشارع «الطريق الكانوبى»، ثم أُطلق عليه طريق رشيد بعد الفتح الإسلامى لمصر، ليتغير اسمه إلى شارع فؤاد- نسبة إلى الملك فؤاد- وتردد مرة آخرى تغيره لشارع  طريق الحرية وجمال عبدالناصر وذلك بعد ثورة يوليو.

النظام الشطرنجى

تم إنشاء شارع فؤاد على يد المهندس «دينوقراطيس» على النظام الشطرنجى الشائع عن تخطيط المدن الإغريقية.

يمتد شارع فؤاد من منطقة محطة الرمل حتى المنشية ويتفرع منه عدة شوارع ومناطق مهمة، مثل شارع النبى دانيال، ومنطقة كوم الدكة القديمة، كما يضم عدد من دور السينما، و أوبرا الإسكندرية والتي قام ببنائها المهندس الفرنسى جورج بارك و كانت تعرف بإسم  «تياترو محمد على» ثم تغير اسمه إلى مسرح سيد درويش عام 1962.

كما يوجد بالشارع عدد من دور السينما الشهيرة و هى سينما «بلازا» و«رويال» والتى شيدها عائلة قرداحى اللبنانية، بالاضافة إلى سينما «أمير» و «ريو» و التى تحتل ناصية مميزة بشارع فؤاد.

مركز الحراسة البريطانية

في بداية الشارع يوجد قسم شرطة كان يمثل آنذاك مركز الحراسة البريطانية الرئيسي بالإسكندرية، والذي كان يجاوره معبد صغير لسيرابيس مكان نادي «محمد علي» ـ قصر ثقافة الإبداع حالياً ـ وهو أكبر نوادي الإسكندرية في أوائل القرن التاسع عشر.

كان الكاتب والروائي البريطاني أ.م. فورستر عضوًا في نادي محمد علي، حيث كان الأخير ملتقى الجاليات الأجنبية وبالأخص اليونانية التي كانت تقطن المدينة.

وسكن في شارع فؤاد الشاعر اليونانى الشهير «كفافيس»، و شهد  الشارع أول عرض سينمائى في  مصر في العام 1896 بإحدى صالات طوسون باشا.

ويحوي الشارع على المتحف اليوناني الروماني وأيضًا كان يضم مبنى ديوان عام محافظة الإسكندرية الذي نقل في العام 2016 إلى المقر الجديد بالطريق الزراعى شرقًا.

وأيضًا يضم  المتحف القومى الذي يضم مجموعة رائعة من القطع الأثرية من مختلف العصور فضلًا عن  القسم الفرعونى و الآثار الغارقة، ويحتوي المتحف على 1800 قطعة أثرية.

وحصل الشارع على جائزتان فى العمارة وتصميم أحسن واجهة الأولى لعمارة «تراسك باس» التى أسسها أحد اليونانيين فى القرن الماضى، والآخر هو مبنى عمارة «فومارولى»





إقرأ أيضًا.. خاص/ سراديب الموتى وأصل المثل الشعبي «نكسر وراهم قلة».. حكايات مقابر كتاكومب بالإسكندرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى