رئيسىصحةملفات وتقارير

دراسة علمية تُحذر من الإفراط في تناول الدجاج.. تعرف على الأسباب

حذرت دراسة طبية حديثة، نشرتها مجلة «مايو كلينيك» الطبية والبحثية في الولايات المتحدة الأمريكية، من الإفراط في تناول الدجاج ، حيث أنها تؤثر سلبًا على الصحة العامة، إذا تجاوزت مستوى معين.

وتشير التقارير العالمية، إلى أن الدجاج يُحضر في أطباق أغلب شعوب العالم، نظرا لتوفر هذا اللحم الأبيض على نطاق واسع، إلى جانب قيمته الغذائية وما يحتويه من بروتين مفيد للجسم، لكن الإكثار من هذا الطعام قد يؤثر سلبا على الصحة إذا تجاوز مستوى معينا.

تأثير الإفراط في تناول الدجاج على الصحة

وأكدت المجلة الطبية الأمريكية، أن الأطباء، أوصوا أن يشكل البروتين في الجسم ما بين 10 و35 % من حجم السعرات التي يستهلكها كل شخص في اليوم الواحد.

ولكن الأميريكيين، إلى جانب شعوب أخرى، يستهلكون نسبة أعلى من البروتين، وهو أمر مضر لأن الجسم يخزن “الفائض” من هذه البروتينات على شكل دهون.

وكشفت الدراسة، أن هذا الخلل يؤدي إلى زيادة الوزن وارتفاع نسبة الدهون في الدم، وفق موقع «ليتل ثينغس».

ومن مضار الإكثار من الدجاج، أنه يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب، نظرا لما يحتوي عليه من الكوليسترول والدهون المشبعة.

الأطباء ينصحون بتناول البروتينات ولكن بنسب مناسبة

وتشير بيانات المراكز الأمريكية لمراقبة الأمراض والوقاية منها، إلى أن أمراض القلب من بين أبرز أسباب الوفيات في الولايات المتحدة.

ويحذر الأطباء مواطني العالم، من الإكثار من أكل الدجاج يجدون صعوبة في ضبط أوزانهم، بخلاف الأشخاص النباتيين الذين يتمتعون بنظام تمثيل غذائي أفضل، ولديهم قدرة على تحويل ما يأكلونه إلى طاقة بسرعة أكبر.

ويشير الخبراء، إلى أن الإكثار من الدجاج قد يجعل أجسامنا أقل استجابة للأدوية عندما نمرض، بسبب زيادة جرعات المضادات الحيوية التي يقدمها المربون إلى الدجاج لينمو بشكل أفضل.

ويوصي الأطباء، بطهو لحم الدجاج على حرارة لا تقل عن 73 درجة مئوية، لتجنب الإصابة ببعض الطفيليات التي قد يحملها.

اقرأ أيضًا.. دراسة تكشف العلاقة بين قلة النوم والشعور بالخوف.. تعرف على الأسباب

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى
إغلاق