الأخبارحوادث وقضايا

مات فحزن عليه الملايين.. «أشيك بائع فريسكا» رحل إلى السماء

 كتبت-أمل سعداوي

«أشيك بائع فريسكا في مصر»، تصدرت تلك الكلمات تريند جوجل خلال الساعات الماضية، خاصة بعد وفاة الشاب صاحب صاحب الـ 32 عامًا، في حادث آليم على طريق العالمين بعد تصادم سيارته أثناء ذهابه إلى عمله بسيارة آخرى نتيجة السرعة الزائدة.

لم يكن «راضي»، مجرد شاب يقوم ببيع الفريسكا، بل كان مثل لقصة نجاح يحتذى بها بين الشباب، فكان دائمًا متفائل رغم الصعاب والتحديات، حيث كتب على الصندوق الخاص ببيع الفريسكا «متفائل رغم كل شىء».

أشيك بائع فريسكا

تميز «راضي»، في طريقه عمله، فشتهر بشياكته في بيع الفريسكا في بعض القرى السياحية بالساحل حيث كان يرتدي ملابس أنيقة، وابتسامة صافية.

كان بداية «راضي»، في العمل في مجال بيع الفريسكا منذ 18 عامًا بعد وفاة والده في منطقة أبو تلات بالإسكندرية، حيث حصل على منحة من الجامعة البريطانية عام 2016 فى إدارة الأعمال، وعمل فى خدمة العملاء لفترة فى أحد شركات المحمول حتى قرر أن يكون صاحب فكرة مختلفة لبيع الفريسكا.

تزوج «راضي»، قبل ثلاث سنوات وانجب طفلة، وتمكن من خلق براند خاص به تحت اسم «قرمش وفرفش»، لبيع الفريكسا وتمكن من تطويره حتى أصبح ذو طابع وطعم خاص، وله ذبائنه الخاصة.

لم يكن انتشار خبر وفاته صدمة فقط على رواد مواقع التواصل الاجتماعي بل كان على المحافظة وبالأخص منطقة أبوقير -مسقط رأسه- والتي شارك المئات من المواطنين في تشيع جثمانه وسط صراخ وبكاء يسمع من على بعد أمتار.

فقد شيع الأهلي جثمان الراحل صباح أمس الخميس، حيث انهار أحدهم خلال الدفن وتبين بعد ذلك أنه ابن عم المتوفى، ليسقط مغشيًا عليه من كثرة الصراخ والبكاء، حتى حملوه أصدقاؤه على أكتافهم وأبعدوه عن مكان الدفن.

إقرأ المزيد.. بعد الإعلان عن حصوله على جنسية الدومينيك.. هاني شاكر يتصدر التريند

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
البنك الأهلى المصرى
البنك الأهلى المصرى